العدد(4527) الاثنين 14/10/2019       في ذكرى تأسيس الاتحاد العراقي لكرة القدم سنة 1948       في ذكرى رحيلها في 9 تشرين الاول 2007..نزيهة الدليمي وسنوات الدراسة في الكلية الطبية       من معالم بغداد المعمارية الجميلة .. قصور الكيلاني والزهور والحريم       من تاريخ كربلاء.. وثبة 1948 في المدينة المقدسة       من تاريخ البصرة الحديث.. هكذا تأسست جامعة البصرة وكلياتها       مكتبة عامة في بغداد في القرن التاسع عشر       في قصر الرحاب سنة 1946..وجها لوجه مع ام كلثوم       العدد (4525) الخميس 10/10/2019 (عز الدين مصطفى رسول 1934 - 2019)       العدد (4524) الاربعاء 09/10/2019 (سارتر والحرية)    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

 

 

 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :36
من الضيوف : 36
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 27951916
عدد الزيارات اليوم : 4258
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


من سيرة جرترود بيل
فخري الوصيف
ها هو فيصل يقفز على أكتافنا. عبارة قصيرة أرسلتها جرترود بيل Gertrude Bell الى صديقين من المبشرين الأمريكيين كانا يقيمان في البصرة، يوم الأحد 14 أغسطس/آب سنة 1921، اليوم الذي تم فيه اختيار فيصل بن الشريف حسين ملكاً على العراق في استفتاء عام. جملة موجزة تعني الكثير. من جهة، مولد الدولة العراقية بحدودها الدولية الحالية؛ ومن جهة ثانية، تتويج للجهود البريطانية التي بذلت من أجل إقامة مملكة عربية تضمن الولايات العثمانية السابقة في بلاد الرافدين: البصرة وبغداد والموصل، وتدين بالتبعية للتاج
البريطاني؛


خالد بطراوي
كانت تعرف انها ولدت من اجل الابداع لا الشهرة التي تأتي مقابلا لهذا الإبداع. ولهذا لم تقع أسيرة لأي مطالب مادية تضطرها الى التنازل عن قناعتها. وهي بطبعها لم تكن لديها طموحات مادية تفرض نفسها على قراراتها،


حاورته/ نجلاء فتح الله
* جمع العمل بين المخرج محمد فاضل والفنانة الراحلة سعاد حسني مرة واحدة فقط من  خلال فيلم (حب في الزنزانة) الذي اعتبره النقاد أحد أهم أعمالها السينمائية، وبرغم ان هذا اللقاء لم يتكرر إلا أنه ساهم بشكل فعال في التقارب بينهما ويتذكر معنا محمد فاضل تفاصيل هذا اللقاء قائلاً:


المؤشرات الأولى
جبرا ابراهيم جبرا
عمل الفنان طيلة حياته أشبه ببناء مستمر لعمارة لا تنتهي إلا بموت صاحبها. وهذا يعني اتصال اللاحق بالسابق اتصالاً عضوياً، قد يخفي عن العين غير المدربة، ولكن العين الفاحصة تستطيع تتبع جزئياته وتفاصيله. ومن هنا كانت أهمية ((سنوات التكوين)) في حياة الفنان، والتي يجب أن تكون موضوع دراسة الناقد أو المؤرخ، لأنها كثيراً ما توضح مبهمات فترة النضج، وأسرارها الخلاقة، وتساعد في تحديد سمات الأعمال الفنية الكبيرة التي يحققها الفنان في سنوات الخصب فيما بعد.


تبقى يوميات جواد سليم، من الوثائق النادرة في الفن العراقي المعاصر. فقد قدمها الأستاذ جبرا إبراهيم جبرا، للمرة الأولى، بصفتها تلقي الضوء على جوانب خاصة في حياة جواد سليم، ورؤيته، وملاحظاته خلال فترة الريادة في التشكيل العراقي الحديث  ملحق عراقيون  يضع  هذه الأوراق للباحثين وطلاب الفن، كجزء من تقاليد نادرة، لكنها تبقى تذكرنا بالجهد الرائد لجواد سليم في صياغة رؤيته وفلسفته في التحديث والابتكار معا ً.


حاوره عباس الصراف
التقيت به على غير موعد في مكتبة(مكنزي)مساء يوم ربيع جميل عام 1985 ،كان يبحث عن كتاب (العراق القديم)   لعالم الاثار الفرنسي (جورج رو)Georges Rouault فلم يجده في المكتبة ولكن وجده عندي.خرجنا بخطوات متثاقلة، ولحسن الحظ كان عنده متسع من الوقت ،فاقترحت ان نجلس في المقهى البرازيلية،


سميرة سليمان
في زمن مختل يحن الناقد د. جابر عصفور لمشاهد جميلة من الماضي، وهو يقدم كتابه "استراحة المحارب"، تسترجع الذكريات التي لا تخلو بوصفه من الإدانة للحاضر والرفض للأسباب التي انقلبت بالجمال إلى قبح والمعرفة إلى جهل! وقال عصفور الذي يشغل منصب رئيس المركز القومي للترجمة أن كتابه إصلاحي وهو لا يهرب للماضي وإنما يستعيد منه القيم الإيجابية ، مستحضرا بيت أمير الشعراء أحمد شوقي "وإذا فاتك التفات إلى الماضى/ فقد غاب عنك وجه التأسي".


حاورها : محسن حسن
شاعرة تونسية متألقة في عالم الكتابة الشعرية ، معجمها الشعري حافل بالمعاني الخالصة ، والإيحاءات العميقة ، نشأت شعريتها من بيئتها الغناء المشرقة ، وتسللت أنوثتها إلى فضاء الشعر بفعل حميميتها الطاغية ، وبراءة وجدانها الحالم ، ترجمت أشعارها إلى الفرنسية والإسبانية، واحتلت شعريتها مكانة متميزة بين القراء على امتداد الوطن العربي الكبير .. التقتها " المدى " في حوار خاص لا يخلو من الصراحة والبوح..



الصفحات
<< < 10551056
1057 
10581059 > >>