نقابة معلمي بابل: الإضراب مستمر وتظاهرة حاشدة اليوم الأحد

نقابة معلمي بابل: الإضراب مستمر وتظاهرة حاشدة اليوم الأحد

 متابعة الاحتجاج
جددت نقابة المعلمين فرع بابل، أمس السبت، تأكيدها على استمرار الاضراب عن الدوام، فيما دعت منتسبيها إلى تظاهرة حاشدة تنطلق صوب ساحة الاعتصامات في المحافظة. وقالت النقابة في بيان مقتضب تلقت (الاحتجاج) نسخة منه امس إن "نقابة المعلمين فرع بابل تستمر بالاضراب وتجدد دعوتها لمنتسبيها من التربويين للتواجد في مقر النقابة اليوم الأحد 29/12/2019

والانطلاق بمظاهرة كبيرة صوب ساحة التظاهرات في التاسعة والنصف صباحاً". وكان  طلاب جامعات العراق الحكومية والأهلية قد اكدو في بيان سابق، استمرار الإضراب عن الدوام حتى تحقيق المطالب المشروعة، التي أهمها، إقرار قانون انتخابات عادل يكون الترشيح فيه فردياً بنسبة مئةٍ بالمئة، ودوائر متعددة صغيرة، والمرشح يكون فائزاً بعد حصوله على نسبة 51% من أصوات الناخبين في الدائرة. ودعا منسقو الحراك في كليات وجامعات العراق الحكومية والأهلية، إلى "تفعيل قانون الأحزاب الذي يمنع التمويل الخارجي وتشكيل الميلشيات المسلحة في الحزب ذاته، فضلاً عن تغيير هيئة المفوضية العليا للانتخابات وإجراء انتخابات مبكرة". وقال منسقو الحراك الطلابي، إنه "لا وجود لسقف زمني يكسر الإضراب أو الاعتصام"، وأن ورجوعهم إلى مقاعد الدراسة مرهون بتحقيق مطالبهم، مشددين على أن عودتهم إلى الدوام ستكون وفق تقويم جامعي جديد تتم كتابته من قبل الطلبة، وبالتعاون مع أصحاب الاختصاص بما يضمن عملية تعويض ساعات الدوام والمنهاج الدراسي لكافة الاختصاصات وبحسب ما يتلاءم مع النظام المُتبع داخل الكلية أو الجامعة". ونفى الطلاب الاتهامات الموجهة لهم بشأن محاولات تأجيل السنة الدراسية الحالية، قائلين إن "الملام الوحيد في هذا التأخير في الرجوع إلى مقاعد الدراسة هي الجهات المسؤولة؛ بسبب التسويف والمماطلة وعدم تحقيق المطالب".