منارات

سلافوي جيجيك: ما العلاقة بين الأصولية الدينية والديمقراطية الليبرالية؟

ترجمة: أحمد شافعي

أكد المفكر والناقد السلوفيني سلافوي جيجيك في مقال له بـ نيوستيتسمان نحتاج إليه بصورة أدعى من شيطنة الإرهابيين بخرافاتهم الانتحارية البطولية هو أن نفضح هذه الأسطورة الشيطانية، ملقياً بهذا الدور على الليبرالية واليسار.

جيجك.. معضلة الايديولوجيا

نصير فليح

موضوع الايديولوجيا من المواضيع التي تهم المثقف العراقي والعربي عموما، والمصطلح نفسه في تداول مستمر. كما ان الكثير من مثقفينا العراقيين والعرب اطلع على هذا الموضوع بدءا من خلال الارث الماركسي. لكن ثمة محطات مهمة تطورت فيها مقاربة الايديولوجيا، مرورا بانطونيو غرامشي، ولويس التوسير، وبيتر سلوتردك، ولعل ا

نجيب الريحاني والسينما

يوسف العاني

نجيب الريحاني قمة من قمم المسرح اولاً وواحد من علامات مضيئة في سياق السينما المصرية اذ ظل وحتى آخر يوم في حياته يؤكد قيمة (الانسان) حقيقة لا يمكن اغفالها او انكارها وبعمق هذه الحقيقة حين يقدمها مجسدة على المسرح او في السينما التي ظلت تفتقر الى (الانموذج) المقنع من خلال (ا

نجيب الريحاني.. الكوميديا عندما تختلط بالحزن

احمد فاضل

من منا لا يعشق الضحك خاصة إذا كان الهم لاتمحوه إلا هذه الايماءات والايحاءات الصادرة من (كوميديا) عبقري كنجيب الريحاني.لم يكن أحد يتصور أو يتخيل ان هذا الطفل الانطوائي المولود عام 1891 من أم مصرية وأب عراقي موصلّي كلداني أسمه إلياس ريحانة يعمل بتجارة الخيل، حط رحاله في القاه

نجيب الريحاني: في ستين ألف سلامة..الممثل المصري من أصل عراقي نجيب الريحاني

زياد عادل

إن كنت مولعًا بمشاهدة أفلام السينما المصرية التي أنتجت في القرن المنصرم، وخصوصًا تلك التي أنتجت قبل أن تعرف الألوان طريقها إلى السينما المصرية، فأنت بلا شك قد طرق سمعك ذات مرة اسم نجيب الريحاني، ذلك الاسم الذي كان في حقبة ما ملء السمع والبصر، ليس بالنسبة للجمهور المصري فقط

نجيب الريحاني كما عرفته

بديع خيري

ليس غريبا أن تفكر دار الهلال — بمناسبة مرور عشر سنوات على وفاة نجيب الريحاني — في إصدار مذكراته التي خصها بها في حياته، وكتبها لها بقلمه، فشعارها كان دائما — ولا يزال — «لا يصح غير الصحيح، ولا يبقى إلا الأصلح». ونشر هذه المذكرات، وفي هذه المناسبة بالذات، تكريم للفن الأصيل في شخص كرس حياته لفنه.

الكواكب تسال النجوم .. ليلى مراد تستجوب نجيب الريحاني

هذه سلسلة جديدة "اكتفت"اخر ساعة، فيها بان تتفرج وتترك الكواكب تسأل النجوم.. ثم تقول هي – آخر ساعة – بالحديث.. وتذكروا – ان شئتم – قصة مخلب القط والسكتناء الملتهبة في التار..!