عراقيون

طارق الربيعي: قره قوز كان انطلاقتي الأولى نحو الشهرة

علي ناصر الكناني

قبل أكثر من نصف قرن من الزمن بدأ الفنان طارق احمد علي المعروف بـ (طارق الربيعي، تولّد عام 1937) مشواره الفني الطويل ومسيرته الإبداعية الحافلة بالتميّز متألقاً في أداء الأدوار الكوميدية في مجال التمثيل وتقديم الفعاليات الترفيهية والغنائية المنوّعة عبر أثير الإذاعة والتلفزيون.

طارق الربيعي في الذاكرة

خالد جبر

وهو يقوم باعداد تقرير عن الذكرى (56) لتأسيس التلفزيون العراقي,وفي داخل قناة العراقية,فاجأني الزميل سعدي غزالة بسؤال: عن افضل برنامج كان يعرض في بواكير التلفزيون العراقي,فوجدت نفسي اقول بلا تردد انه برنامج (قرقوز)..فهو اضافة لبرنامج الرياضة في اسبوع للزميل العزيز مؤيد البدري وبرنامج العلم للجميع للاستاذ المرحوم كامل الدباغ قد يكون

وحيده خليل..عذوبة الصوت وجمال الأداء

حيدر شاكر

ونحن نكتب عن مطربات العراق ومبدعاته من الرعيل الثاني نقف عند صوت ملأه الجمال والحنان والأداء المميز قد تختلف هذه الفنانة عن زميلاتها من حيث الأسلوب الغنائي الذي اجتمعت من خلاله صفتين الأولى ريفي والأخرى بغدادي ,

المطربة وحيدة خليل تعتب وتقول: أمس واليوم ما مروا عليّ

بحثت عنها طويلا قبل ان التقيها.. وعندما التقيتها فوجئت بها.. انها بصحة جيدة وليست عاجزة عن الحركة كما قيل لي وهي ايضا تحتفظ ببقايا جمال قديم ونضارة لم تغب، كما تؤكد ملامحها.وقالوا لي ايضا، ان وحيدة خليل منعزلة عن النفس وغاضبة على الاعلام فاحذرها.ولانها كذلك حاولت ان ادخل من نفس الباب التي اغلقتها على نفسها وعلى الاخرين، فضغطت على هذا العصب مستفز

وحيدة خليل .. أميرة الأغنية الريفية

أبواب - زياد عساف

جمع من الرجال أشبه ب (رادار ذكوري ) وقفوا ينصتون لغنائها من خارج سور الحديقة الخاصة بالنساء فقط، وكل الظن أنها في مأمن عن هذه النظرات ، كُشَفَ الأمر عندما راحت تشدو لصديقاتها رائعة أم كلثوم :

وحيدة خليل: مريم البصرية التي فتنتها بغداد فصارت نجمتها

علي عبد الأمير

مع انها رددت مطولا في افراح مدينتها ومناسباتها الاجتماعية، اغنيات بيئتها الاولى التي تنوعت بين انغام شعبية سائدة في البصرة، وأصوات ريفية لمطربين: داخل حسن، حضيري ابو عزيز، ومسعود (مسعودة) العمارتلي، الا ان مريم عبدالله جمعة، المولودة اوائل عشرينيات القرن الماضي، لم تجد نفسها، بعد ان نضج صوتها، ال

وحيده خلیل صوت الحنين الدافئ

سعدي جبار مكلف

ايقنت تماماً ان الحكاية لا تنتهي على خير مع مدير المدرسة الاعدادية التي نقلت اليها عقوبة وابعاداً لي فقد نقلت الى اعدادية الزبير للبنين الواقعة على اطراف مدينة الزبير الحدودية ، تقع بناية هذه المدرسة مباشرة امام مقبرة كبيرة تضم عشرات القبور القديمة والحديثة