عراقيون

العلمانية ونقد الرواية التاريخية في حوار مع الدكتور رشيد الخيون

حاوره / مازن لطيف

عندما بدأت بالكتابة في شأن التاريخ والتراث الفلسفي والفكري والسياسي لم يدر بخلدي أني سأشكّل خطورة ما، أو أن هدفي هو توجيه النقد إلى تلك الأُصوليات. وإنما وجدت نفسي متوافقاً بل ومتصالحاً مع هذا النوع من الكتابة.

رحلة الخيّون ... إلى نجد والحجاز

تركي الدخيل

من يقرأ للدكتور رشيد الخيّون، يخيّل إليه أن هذا المؤرخ الجاد، والباحث والمنقّب في التاريخ والتراث لا يمكنه إلا أن يكتب كتباً ثقيلةً لا يقوى على قراءتها إلا المؤرخين والمثقفين، لكنني أعتز بأنني حرضته ليكتب لأول مرة كتاباً فيه شجن من الذكريات والأحاديث وتأريخ لرحلته في السعودية، حتى أن قراءتك للكتاب ت

رشيد الخيون المبتلى بالثالوث المعرفي

إبراهيم محمود

بين اعتباره باحثاً في كل ما يصله بالشأن

العراقي، في مكوناته الدينية مرجعاً، واعتباره مفكراً، وهو يتعدى حدود البحث، لحظة الذهاب بالمقبوس إلى ما وراءه وتبيّن نسابته الثقافية وقيميّتها، وتأهله بالرؤية النقدية بصدد ما يبحث فيه ويتفكره وينهم به من وجوه عدة بغية تلمس المفارقات العالقة، يحمل العرا

رشيد الخيون وكتاب يستجلي العقاب الديني بالقتل

هيثم حسين

يدعو الباحث العراقي رشيد الخيون في كتابه “العقاب والغلوّ في الفقه والتراث الإسلامي” إلى إعمال العقل في عدد من المسائل التي يتمّ توظيف الدين فيها من قبل الإسلاميين بطريقة تخدم غايات بعينها، بحيث يكون الدين وسيلة ومطية للتنكيل بالمخالفين لهم، أو المختلفين بآرائهم ورؤاهم عنهم.

مع الخيون في حكايات التاريخ وهمم الرجال

سلمان كاصد

عندما يمزج الباحث بين مشاهداته

وانطباعاته الشخصية لما يرى ويسمع، فإنه قد عاش لحظة توهج إنسانية تحيله إلى بهجة استثنائية بما شاهد وقرأ.

عن رؤية رشيد الخيون في لاهوت السياسة ..

جاسم المطير

كنت في الأيام القليلة الماضية برفقة الصديق رشيد الخيون وكتابه المعنون لاهوت السياسة . أول شيء أقوله أنني كنت برفقة الخيون في كتاب ٍ ، هذه المرة ، وليس في مقالة ٍ كما في العادة ، إذ لا تفوتني قراءة أية مقالة من مقالاته النقدية الجميلة أو العلمية الثقيلة حتى ولو كانت معلقة على قمة جبل سيناء ..

النبش فـي التراث

علي حسين

رشيد الخيون، مفكر وكاتب صاحب حصاد زاخر بالوان الثقافة والمعرفة، فهو صاحب الذاكره الزاخرة عن الديانات والمذاهب ونشاتها،والقارئ لمؤلفات (الخيون) سوف يكتشف عبر اسلوبه النابض بالحرارة والصدق وايقاعه التلغرافي المتسارع كما لو انه يتابع رواية درامية بالغة الاثارة، وربما لوحة حافلة بالمعلومات التاريخية الموثق