ذاكرة عراقية

جامعة الحكمة.. أول جامعة أهلية يعرفها التعليم في العراق

ايمان مصطفى المحمدي

خطا التعليم الأهلي خطوات مهمة للاسهام في بناء الحياة الثقافية،ونجح في مختلف مراحل التعليم، فلم يقتصر دوره على حدود الدراستين الابتدائية والثانوية،وإنـّما امتد الى الدراسات العليا،وقد تمثل ذلك بتأسيس الجامعات،ولاسيّما جامعة الحكمة الأهلية، التي ترجع فكرة انشائها الى عام 1931،عندما قام المشرف

الدكتور كمال السامرائي يتحدث عن الأيام الاخيرة للملكة عالية

اعداد: ذاكرة عراقية

يذكر الدكتور كمال السامرائي في مذكراته الموسومة (حديث الثمانين) معلومات على جانب كبير من الاهمية عن مرض الملكة عالية ووفاتها.. ونلتقط من مذكراته السطور التالية:

تأسيس مدينة العمارة ومحلاتها القديمة

د. حميد حسون العكيلي

يعود أصل تسمية مدينة العمارة إلى دواعٍ عسكرية كما يذكر أكثر من مؤرخ عراقي. فعلى أثر تمرد عشيرة البومحمد برئاسةِ فيصل الخليفة على السلطات العثمانية,وكان ذلك اعتماداً على ماحصل عليه الشيخ فيصل من المدافع بواسطة بعض الأمراء الإيرانيين,

إنتفاضة تشرين الثاني 1952.. هذه هي البداية الحقيقية للأنتفاضة

فاطمة عدنان شهاب الدين

أرتأت كلية الصيدلة والكيمياء في بغداد ان تدخل تعديلات على نظامها الداخلي بجعل الطالب المعيد في بعض الدروس معيداً في كافة مواضيع صفه. «نص تعديل الفقرة (ج) من المادة (34) من هذا النظام «على الطالب المعيد اعادة كافة مواضيع الصف الذي يرسب فيه».

شركة (باي) في المعرض البريطاني وتأسيس تلفزيون بغداد

أحمد راشد الفهداوي

هناك صلة وثيقة بين التلفزيون والثقافة , بل ان التلفزيون يعتبر وسيلة رئيسية ومؤثرة من وسائل الاتصال الثقافي , وقد اختلفت الآراء في تقييم دور التلفزيون في الحياة الثقافية , فهناك من يرى بانه يقدم خدمات جليلة للثقافة بصورة سريعة ,

عندما كانت كهرباء بغداد تتبع أمانة العاصمة

إسراء عبد المنعم السعدي

كانت من مهام بلدية بغداد قبل تأسيس أمانة العاصمة توفير الإنارة للأهالي من خلال تنوير الشوارع، إذ أن البلدية هيأت خارطة خاصة بالطرق المراد تنويرها من قبل المهندس البلدي، فقد وضعت على كل عمود في شارع الرشيد مصباحاً لإنارة قسم من شارع النهر. وقد مدت أسلاكاً من جسر مود إلى الصالحية في الكرخ

بين الأب الكرملي والشيخ جلال الحنفي

أنوار ناصر حسن

كان للأب انستاس ماري الكرملي العالم اللغوي الكبير مجلس أدبي يعقد كل جمعة تناقش فيه القضايا اللغوية والأدبية والمشاكل التي تحيط بالثقافات المختلفة وكان الحنفي مــــن رواد هذا المجلس المنعقد في كنيسة اللاتين. وشــكـلت الأشهر الأخيرة من عام 1930 بداية حضوره هــذا المجلس.