ذاكرة عراقية

وسائل التسلية الشعبية في بغداد

جميل الجبوري
كثيرة هي وسائل التسلية التي يتشاغل الناس بها, من أجل قطع الوقت وانشغال النفس بما يخفف عنها عناء الحياة ومتاعب الأعمال.وكان يصل إلى بغداد بين فترة وأخرى بعض متعاطي الألعاب السحرية, فيتعاطون أعمالهم هذه في المقاهي والطرقات, فيجتمع الناس عليهم ليشهدوا حركاتهم السحرية وت

كلادس يوسف تتحدث عن مصطفى جواد وعفيفة اسكندر

فالح الدراجي
قبل ثلاثة وخمسين عاماً بالضبط، جاءت ( المُعلمَة ) كلادس يوسف مع صديقتها الى الإذاعة، ولم يكن في بالها قط أن زيارتها هذه، ستجعلها واحدة من أهم المذيعات العراقيات. كما لم يخطر ببالها إنها ستتخلى عن مهنة التعليم وتنتسب لُأسرة الإذاعة والتلفزيون، إذ ما أن دخلت كلادس مع ص

قراءة في مذكرات (الخاتونة) مس بيل عن العراق

عباس بغدادي
مؤرخ راحل
القسم الثاني
وكانت أعمال بيرسي كوكس في بغداد كثيرة. فإلى جانب تنظيم أعمال الاستخبارات كان ـ بوصفه رئيسا للضباط السياسيين ـ واسطة الاتصال بين قائد الجيش والسكان المدنيين، ومستشاره في اتصالاته السياسية بهم. وكان معظم وقته يصرف في مقابلة الوجهاء والشي

السعيد والعسكري..ارتبطا بصداقة حميمة وتزوج كل منهما أخت الآخر عام 1910

ولد نوري السعيد، ذو العينين الزرقاويتين، في بغداد عام 1888، وهو الأبن الوحيد لسعيد أفندي المدققجي، من أحفاد لولو. وكان الجيش المكان المناسب الوحيد لأي صبي ينتمي الى أسرة طيبة ينشأ في بغداد العثمانية، حيث ذهب نوري الى مدرسة عسكرية داخلية تهيئ المرشحين للاكاديمية العسكرية في القسطنطينية

ماذا جرى بين نوري السعيد وجمال عبد الناصر حول معاهدة التضامن العربي..

المعاهدة التمهيدية بين مصر وبريطانيا: وفي 27 يوليو سنة 1954 عقد إتفاق تمهيدي بين بريطانيا ومصر فيما يتعلق بقاعدة قناة السويس والجدير بالذكر هو أن المادة الأولى فيه تعالج موضوع إنسحاب القوات البريطانية من الأراضي المصرية... كما أن المادة الرابعة تبين الظروف التي يمكن للقوات البريطانية

عمران الشبلاوي شاب بغدادي قاوم الانكليز واستقر جسده عند جبل حمرين!

جواد كاظم البيضاني
في منطقة سميت قديماً (كوردله)، وعند سدة حمرين انتصب مزار (قبر) ، يمارس الوافدين طقوساً تتسم بالغرابة وتختلف جذرياً عن الشعائر المتبعة في الأضرحة المقدسة ..فما قصة هذا المزار ؟ وكيف يمارس مريدوه وطقوسهم ؟

رحلة بكنغهام الى العراق سنة 1816م

ترجمة: جلال الخياط
باحث ومترجم راحل
مازال العراق يجتذب إليه طلاب المعرفة والمتعة من مختلف أقطار المعمورة ولذلك يرجع الاهتمام الذي يبذله الرحالون والدارسون بالسفر إلى العراق والتطوف في أرجائه , إلى أقدم العصور فحتى ما قبل ميلاد السيد المسح بقرون عديدة قام عدد كبير من الأغريق