ذاكرة عراقية

من مآسي الحروب..عندما تفشت المجاعة في مدينة الموصل عام 1918

د. عروبة جميل محمود

كان وراء تفشي المجاعة في الموصل اسبابٌ عدة منها، رداءة الموسم الزراعي لعام 1917 مع تضافر موجات الثلوج ترافقت مع البرد الشديد والتي بدورها أدت الى موت اعداد كبيرة من الماشية واتلاف معظم المنتجات الزراعية، صاحبها التزايد الكبير في احتياجات القوات العثمانية من المواد الغذائية ولا سيما بعد انسحابها جنوب العراق وبغداد وفقدا

بين الصحافة و(مختار المحلة) إبراهيم صالح شكر وتعدد المصائب

أريج ناظم سيالة

كان لاعلان الدستور العثماني في 1908م وتقوض أركان الحكومة المطلقة في الامبراطورية العثمانية وانحسار ظل الاستبداد، تاثيرا كبيرا في انتعاش الافكار وانتشار الصحف في جميع انحاء الامبراطورية العثمانية والعراق واحد من تلك الاقطار التي تخلصت من هيمنة الحكم العثماني وبدأ يسعى للمطالبة بحقوقه المهدورة يقو

بدايات معرفة العراقيين بالسيارات

مرتضى الأوسي

1ــ2

تميزت السيارات العراقية بإنها عالقة في الذاكرة لإجيال طويلة , وقد كانت الحكومات تستورد السيارات من الدول التي لها علاقات طيبة معها , إذ كانت صفقات السيارات تعتمد على الحالة السياسية للبلد.

من تاريخ الصراع مع شركات النفط في العراق..إتفاقية مناصفة الأرباح في الخمسينيات

د. غصون مزهر المحمداوي

إن الظروف التي أعقبت الحرب العالمية الثانية ووجود عوامل متعددة أقواها التنافس الإنكليزي الأمريكي الذي ابتدأ بتطبيق مبدأ مناصفة الأرباح في السعودية عام 1950، ثم تأميم النفط الإيراني في عهد الدكتور مصدق والضجة التي قامت حوله ونهايته بالفشل عام 1951،

وظيفة هذا الرجل التضحية بروحه من أجلك..لقاء مع إبراهيم شندل أول مدير للاطفاء في بغدا

مراسل مجلة (الأسبوع)

اذا احترق بيتك لا سمح الله.. ماذا تفعل؟ هل بامكانك إخماد النيران ((بسطلة)) ماء؟.

اذا شبت – النار في عمارة ضخمة منْ الذي يخمدها في ساعة متأخرة من الليل؟.. هل بالامكان تعاون الناس على اخمادها؟.

من تاريخ تنظيم الضباط الاحرار..من الذي افشى سر إجتماع الكاظمية ؟

إسراء خزعل ظاهر

بعد اتصالات فردية جرت بين أعضاء التنظيم تقرر الدعوة إلى عقد اجتماع عام 1956، وبالفعل تم عقد الاجتماع في مشتمل يعود إلى المحامي صفاء إبراهيم العارف، شقيق إسماعيل إبراهيم العارف، في الكاظمية لدراسة حالة التنظيم ولوضع أسس العمل وقد حضر الاجتماع كل من المقدم رفعت الحاج سري والعقيد الركن عبد الوهاب ا

المطربة نهاوند في بغداد

نور عزالدين

كانت نهاوند (وريت كيروز، وقد توفيت عام ٢٠١٤ عن عمر يقارب التسعين عاماً) مؤدية جيدة، ويظهر هذا جليّاً في أغنية يا فجر لما تطل، الأغنية الفارقة في مسيرتها. كتب الكلمات الشاعر اللبناني محمد علي فتوح ولحنها مصطفى كريدية الذي غناها هو نفسه قبل أن يعطيها لنهاوند.