ذاكرة عراقية

في الأربعينيات..عندما أعلنت سارة خاتون إفلاسها

نجيب الصائغ

سارة اوانيس اسكندر المعروفة في الأوساط البغدادية باسم (سارة الزنكينة) او (سارة خاتون) كما يحلو لبعضهم ان ينعتها، كانت تعتبر من أغنياء العراق المشهورين لما تملكه من عقارات واسعة و شاسعة في عدة مواقع من بغداد احدها (كمب سارة)

سكة حديد برلين – بغداد .. صفحة من الصراع الدولي على العراق

علي مدلول الوائلي

عندما تولى عبد الحميد الثاني مقاليد الحكم عام 1876 كانت الدولة العثمانية بأمس الحاجة إلى انشاء خطوط للسكك الحديد فمن الناحية العسكرية كانت بمثابة شرايين لدولة كبيرة تحيط بها المخاطر من كل جانب ومن الناحية الاقتصادية فانها تساعد على ربط الولايات العثمانية

ثورة العمال الصامتة..كيف بدأ إضراب العمال الشهير سنة 1931

شهاب احمد الحميد

حين تولى نوري السعيد اول وزارة في 23 اذار 1930 اصدر موافقات سريعة على الاتفاقيات البريطانية المبرمة سابقا وعمل على توثيق الانظمة والتعليمات الانكليزية حيث تميزت وزارته الاولى بكثرة اصدار القوانين والانظمة وكان من بينها قانون الرسوم البلدية الذي اشتمل على (114) حالة من حالات فرض الرسوم ثم الزام دفعها حتى على نزاحي المياة ا

التمثيل العشائري في أول تجربة نيابية في العراق (المجلس التأسيسي العراقي)

د.عمار يوسف العكيدي

بعد الانتهاء من المفاوضات حول معاهدة 1922 بين الحكومتين العراقية والبريطانية. اتجهت لانظار إلى مسألة انتخاب المجلس التأسيسي بهدف استكمال القواعد السياسية للمملكة العراقية الجديدة. ففي آذار 1922 أصدرت الحكومة العراقية (قانون الانتخابات) بغية تأسيس حكومة دستورية منت

عذوبة الصوت وجمال الأداء

حيدر شاكر الحيدر

ونحن نكتب عن مطربات العراق ومبدعاته من الرعيل الثاني نقف عند صوت ملأه الجمال والحنان والأداء المميز قد تختلف هذه الفنانة عن زميلاتها من حيث الأسلوب الغنائي الذي اجتمعت من خلاله صفتين الأولى ريفي والأخرى بغدادي ,

ماسينيون: هكذا رأيت الملك فيصل الاول

اعداد: رفعة عبد الرزاق محمد

لا يخفى ان الكثير مما يتعلق بالملك فيصل الاول بقي بعيدا عن التحقيق والبحث، الا ان البحث في الصحف والمجلات والمدونات القديمة كفيل بالوقوف على الكثير من شوارد التاريخ ونوادره، ومن هذا الكثير ما كتبه المستشرق الفرنسي الكبير لويس ماسينيون عن الملك فيصل الاول.

جعفر اغا لقلق زاده.. الممثل الفطري الرائد

جمال رشيد

ممثل ارتجالي كوميدي بالفطرة أثرى المسرح العراقي بما يعرف بــ(الفن الاخباري)، اسمه (كامل عبد المهدي) المولود عام ١٨٨٨ في بغداد وعرف بأسم (جعفر آغا لقلق زادة)، عرفته مقاهي بغداد وعاش في صغره بين اهالي الكاظمية،