العدد (3204) الخميس 30/10/2014 (100عام على ميلاد عبد الكريم قاسم )       عبد الكريم قاسم والطبقات الاجتماعية الفقيرة       من ماهيات سيرة الزعيم عبد الكريم قاسم       سفرطاس الزعيم       اشراقات قاسمية مضيئة       محمد حديد:عهد عبد الكريم قاسم افضل العهود التي عاشها العراق       عبد الكريم قاسم العراقي الاصيل       عبد الكريم قاسم ثائر ثورة 14 تموز المباركة       العدد (3203) الاربعاء 29/10/2014 (لويس عوض)       لويس عوض.. المفكر والناقد    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :7
من الضيوف : 7
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 5403389
عدد الزيارات اليوم : 1018
أكثر عدد زيارات كان : 22276
في تاريخ : 15 /08 /2014
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ملحق اوراق


كنوز المدى..الامثال للاصمعي


باسم عبد الحميد حمودي
نالت الامثال العربية في القرنين الثاني والثالث الهجري –يقول المعيبد – اهتماما كبيرا من علماء اللغة والفوا فيها نحوا من خمس وعشرين كتابا لم يصل الينا منها سوى : 1- كتاب الامثال للمفضّل الضبي 2- كتاب ا لامثال لمؤرج السّدوسي 3- كتاب الامثال لابي عبيد القاسم بن سلاّم 4-كتاب الامثال لابي عكرمة الضبّي 5- الفاخر للمفضّل بن سلمة


اضافةالى قطعتين صغيرتين هما كتاب الامثال لابي زيد الانصاري ومثله لمحمد بن حبيب .
الباحث المحقق د. المعيبد يذكر ان كتب الامثال الاساسية التي يدرسها المحدثون ودرسهاالقدامى هي كتب الامثال  لابي زيد الانصاري   و(( الامثال )) لابي عبيدة معمر بن المثنى وكتاب بنفس العنوان لابي سعيد الاصمعي , وقد اهتم المحقق بالكتاب الاخير
لكنه جمع مع نصوص امثال الاصمعي امثال ابي عبيدة معمر بن المثنى وجعل تلميذه السيد عبد الحسين معتوق يجمع نصوص كتاب ابي زيد ويحققها ليفيد منها الدارس وسواه .
 كانت نتيجة الجمع ان كتاب الامثال للاصمعي حوىسبعمائة وعشرين مثلا و حوى كتاب ابي زيد ثلثمائةوستين مثلا فيما    احتجن كتاب ابي عبيدةنحو 170مثلا وقد  درس الاصمعي هذه  النصوص ونزع عن كتاب الاصمعي ما نسب اليه من  قبل الوراقين بعد تحقيق وتمهل وفحص  
  قام الباحث المعيبد باعادة تشكيل كتاب الاصمعي تنقيبا في كتب امثال اخرى  لابي علي القالي وابي هلال العسكري فيما نقل الازهري في كتابه تهذيب اللغة الكثير من امثال الاصمعي ونسبها اليه .
آخر من نقل عن الاصمعي في كتابه ( مجمع الامثال) هو الميداني وأقدم من اهتم بكتاب الاصمعي المقود في الامثال هو تلميذه القاسم بن سلاّم المكنّى بأبي عبيد , يقول المعيبد (( وابو عبيد حفظ لنا  الشيئ الكثير من تراث الاصمعي مما لم يصل الينا , حفظه في كتبه ولاسيما في الغريب المصنف والامثال وفي كتابه الاخير كان ن نصيب الاصمعي  اكثر من غيره ممن روى عنهم اذ نسب اليه رواية نحو (383) مثلا مع شروحها واحيانا بلا شروح وهو عدد يشكّل كتابا مستقلا ))
 وقد ذكر المحقق الكثير عن تفاصيل تحقيقه ومصادره التي كان من اهمها كتب السجستاني ( الذي روى المعيبد عنه  جل ما وصل اليه ) وابن الكلبي والعطاري وسواهم
 وقد ذكر المحقق ان كتاب الاصمعي هذا جاء برواية تلميذه السجستاني الا ما ندر , وبذلك فقد اكتمل كتاب الاصمعي المخبوء في غير كتاب على يد المعيبد مثلما اكتمل كتابا التنوخي (الفرج بعد الشدة ) و (نشوار المحاضرة ) على يد المحقق البارع عبود الشالجي .
               من الامثال

  588 –ما عنده نائل ولا طائل
 610 – ما يعرف الحو من اللو
635 –مرحبا واهلا وسهلا
قال ابو عكرمة : وقولهم مرحبا واهلا وسهلا زقال الاصمعي: الاصل في هذا ان يقال للضيف اذا اتى القوم ليانس بقولهم مرحبا,ماخوذ من الرحب وهو السعة وهو مفعل من ذلك ومنه سميت الرحاب جمع رحبة .ومنه قولهم  غلان رحب الصدر اذا كان كثير الاحتمال ( وللمثل اضافات من المفضل الضبي وابي محمد الانباري وابي بكر الانباري وأبن قتيبة)



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية