العدد (4436) الخميس 23/05/2019 (هاشم الوتري)       شيخ الأطباء الدكتور هاشم الوتري       الدكتور الوتري .. بين الوزير ونوري السعيد       الدكتور كمال السامرائي يتحدث عن رحيل الوتري       عندما حضرت حفل تكريم الدكتور الوتري سنة 1949       عندما أصبح الوتري عميداً لكلية الطب       مع الجواهري في قصيدته عن الوتري.. الأكاديمية العراقية بين التنوير والتحجير       هاشم الوتري       العدد (4435) الاربعاء 22/05/2019 (الطيب تيزيني)       تيزيني والسيرة الذاتية المفتوحة    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :34
من الضيوف : 34
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 25430874
عدد الزيارات اليوم : 7420
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ملحق اوراق


انطولوجيا الشعر الكردي

قراءة / أوراق
عن اتحاد  الادباء الكرد – المركز  العام – صدر كتاب  ضخم  بعنوان (انطولوجيا  الشعر  الكردي)  لمؤلفه  الدكتور  هيمداد حسين، ويقع في 500  صفحة  من القطع   الكبير.
يتناول الكتاب  مسحا شاملا للشعراء  الكرد منذ بدايات القرن  الماضي  وحتى اليوم , مستعرضا جيل الرواد والمعاصرين والشباب، واعطاء لمحة  سريعة مع ما متوفر  من معلومات عن كل شاعر,


 الى جانب نشر قصيدة مترجمة للعربية لكل شاعر.  وهي خطوة مهمة للتعريف بالشعراء الكرد لقراء العربية الذين يعرفون بعض  الاسماء اللامعة مثل شيركوبيكس واحمد خاني وكٌولاله نوري وكُزال احمد  وحسن سليفاني وغيرهم. اما معظم الاسماء الواردة في الانطولوجيا تكاد تكون  غير معروفة، ربما بسبب عدم الاختلاط  مع الثقافة العربية اوالترجمة لهذه اللغة.
تضمن الكتاب تقديم اكثر من 120 شاعرا وشاعرة على مدى القرن الماضي كله، وسنوات اخرى من القرن  الـ.19من ابرز ماتناوله المؤلف هيمداد الشعراءهاوزين صليوة وهيمن وارام صالح واوات حسين واحمد خاني واسماعيل هاجاني وبدرخان  السندي وبرهان برزنجي وجكرخوين وجمال غمبار وحسن سليفاني وحمة سعيد  حسن وخيرو الجاف ودلشاد يوسف ودلشاد عبد الله وسعد الله بروش  وشيركوبيكس وعارف حيتو وعبد الله  طاهر برزنجي وعبد الله  ُكوران وعبد الله عباس وفرهاد  بيربال وفريدون سامان وكريم دشتي وكزال احمد وكٌولاله  نوري  ولطيف هملت ولقمان محمود ومحمد البدري ومؤيد الطيب وهافال فندي وغيرهم.

وقد جاء في كلمة اتحاد الادباء الكرد حول الكتاب ان الطرفين الكرد والعرب محقان في نظرتهم للتبادل الثقافي ,فالكرد يقولون ان العرب لايهتمون بالادب الكردي والعرب  يقولون اين هي الترجمة العربية  للاب الكردي حتى نهتم به.. من هنا يأتي  هذا الكتاب للتعرف بشعراء الكردية، لاسيما ان  للشعر حصة الاسد في الفضاء  الادبي  لكلا الشعبين الكردي والعربي. وبعد هذا الكتاب يذكر الاتحاد سيكون هناك مشروع  اخر في  القصة واخر للمسرح للتعريف بهذين المجالين الابداعيين.
ويعتقد ان الادب الكردي بدأ بالشعر كما الحال مع اداب الشعوب الاخرى لان الشعر، بحكم بساطة  الحياة، كان قادرا على التعبير عن الواقع – كما ان الشعر بحكم  توافره على الموسيقى سهل  الحفظ  والنقل شفاهيا. على عكس النثر الذي يحتاج  الى وقت  واحبار وورق  وادوات  طباعة بسبب  طول المادة.. كما انها لاتتوافر  على  العاطفة  والموسيقى  والخيال كما الشعر.
ويذكر الكتاب ان اقدم النصوص الشعرية الكردية هي  رباعية  بابا طاهر الهمداني  التي عاش في القرن الرابع الهجري. ويشكك البعض في كردية الهمداني  باعتباره  كان  يكتب باللغة (اللرية) وهي ليست  لغة كردية. ويعتقد ان الكثير من الكرد كتبوا  باللهجة  السائدة في الامارة  التي يعيشون فيها لعدم  وجود  كيان خاص بهم... فتجدهم كتبوا باللرية  والكٌورانية  والكٌرمانجية  الشمالية والجنوبية.

وقد ظهر العديد من الشعراء الكرد لكن لم يصل منهم اشعار كثيرة مثل الشاعر  علي الحريري وفقي طيران  وملا جزيري واحمدي خاني  الذي يعد الاشهر من بين هؤلاء  لما تركه من ارث  شعري مهم لاسيما ملحمته (مم وزين) حيث كان شعره فيها ممزوجا بتأملاته ومشاعره، وادى الى ايقاظ الروح القومية والتطلع الى كتابة  الشعر باللغة  الكردية. وكذلك هناك من كتب باللغة الهورامانية امثال  ملا بريشان  وخاناي قوبادي ومولوي وبيساراني  وحيدي هورماني.
بعد نهاية الحرب العالمية الاولى - يشير  المؤلف -  الى ان الشعر الكردي اتجه الى  التغيير وسار بخطوات حثيثة نحو التجديد عن طريق دراسة الادب التركي الحديث. ويذكر عز الدين مصطفى رسول (ان اول تجديد في الوزن والقافية في الشعر  الكردي والوصول به الى  العالمية ظهر في النشيد الكردي). كذلك ظهر مجددون  اخرون منهم  بيره مرد وعبد الرحمن بك نفوس والشيخ نوري وكوران ورشيد  نجيب وعبد الواحد نوري. ويقول كٌوران في تلك  لفترة ظهرت في الادب التركي  مدارس جديدة  وكانوا يطلقون عليهم  (ادباء الغجر الاتي) ومن هؤلاء توفيق فكرت وجلال ساهر, إضافة  الى عبد الحق حامد..  وقد كنا متأثرين جداً بهؤلاء.
ويضيف كوران ان الشيخ نوري كان اكثر الادباء الكرد نشرا من غيره كما ان اشعاره اثرت في عموم الادب الكردي من ناحية وحدة الموضوع وتبديل القوافي.
وفي الجانب الثقافي  بعد الحرب العالمية الاولى  ظهر شعراء اثروا الحياة الادبية  والشعرية  خصوصا  وكان ابرزهم الشاعر بيره ميرد الذي اسهم في احياء  التراث  الكردي وتوظيف لغة الريف والعبارات البسيطة  في الشعر الكردي. لذا يعتبر ميرد من  المجددين في الشعر الكردي.
اما الشاعر عبد الله كٌوران  فقد تفوق  على جميع  اقرانه، واصبح القمة في تجربة التجديد في الشعر الكردي، ويأتي تفوقه بسبب معرفته للغات اخرى غير الكردية  مثل الانكليزية والعربية والتركية والفارسية مما اغنت تجربته وساعده على الاطلاع على اداب الاخرين.

ويشير كوران  الى الفارق بين الشعر الكردي القديم والجديد هو ان اكثر الشعر  الكردي اعتمد على الوزن  القومي (الهجاء) لكن وزن الشعر القديم كان عروضا.  كذلك ان شكل الشعر القديم كان غزلا، و خماسا، ورباعيا، وتركيب بند،وترجيع  بند. اما شكل  الشعر الجديد  فهو غنائي  من خلال  مقطع  مقيد او طويل يتالف  من عدد من البنود  ذات البيتين او الثلاثة اوالاربعة الخ  بشرط  الا تقل  قافية  هذه  البنود عن بيتين. في الشعر توجد صورة دراماتيكية  لاتوجد مثل هذه الصورة  في الشعر القديم  حيث ان شكل الملحمة والشعر الدرامي عند الكرد قديما وحديثا  متشابهة.
وكما قلنا ان المؤلف د. هيمداد اخذ  من كل شاعر قصيدة  تعد الابرز في مسيرته.. فالشاعر المجدد شيركوه بيكس اخذ  قصيدة (رسم) وترجمها  للعربية  ازاد برزنجي  ويقول  مطلعها :ـ

فقد رسمت  الخرير     لا الموجة
رسمت هيبة الجبل         لاالجبل
ابتسامة  الطفل
لا الطفل
بكاء الخبز             لاالخبز
صراخ الحجر         لاالحجر
رسمت  حب حبيبتي
وليس  حبيبتي

ومن الشاعر  احمد خاني (1650 – 1708) اخذ  رائعته  مم وزين  التي مازال يتغنى بها الكرد  لحد الان... ويقول مطلعها :ـ

عندما  تنمو  وتبدو  من  مزرعة الخفاء
هذه الشجرة  - الخضرة – الطرية
هذه الشجرة  حينا فحينا
بالدم  تسقى  بعد ميلادها
وان لم  ينهمر  مطر  من فيض  صاحب المدد
فستغدو  هذه البذرة  نخلة بلا ثمر

ومن الشاعرة كزال احمد اخذ قصيدة  فنجان قهوة  معه قام بترجمتها لاوجاك ويقول مطلعها :ـ

هو، رجل  من العيون،
ولكن
لايرى الموقد
الذي اوقده في وجودي
ولا ينبس ببنت شفة
شخص من التأمل
 ولكن عجبا
في غمرة ولهي
لازال واعيا
ولا يئن

وتواصل  كزال قصيدتها  يقولها :ـ

ارتشفت قهوتي  المرة
بفتافيت سكر كلماته
ارتشفت  قهوتي  السوداء
بلون عينيه الفاتحتين
 شربت  قهوتي  الساخنة
بنسيم اخر  ابتسامته
اشربت قهوة!
ام بدأت حياتي  من جديد
فقد نسيت  من زمن طويل
ان هناك في يسراي
قلب يحمي
عندما يلتهب  بنار  الغرام
كنت قد نسيت ان العمر 
خيط رفيع
مشدود بطائرة ورقية
لانتعرف متى، ولماذا، واين
سينقطع



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية