العدد(108) الخميس 2020/ 20/02 (انتفاضة تشرين 2019)       الحشود من طلبة الجامعات تتدفق على ساحات التظاهر .. وتجدد الاشتباكات فـي الخلاني       "أنت ومَن تهوى تُحبّان العراق وتتظاهران من أجله"       التأسيس لقوائم انتخابية داخل الحراك الشعبي..في إطار مساعٍ يقودها ناشطون بمختلف المحافظات       بالمكشوف : كابينة علاوي.. عنتر 70       اختطاف مسعف من ساحة التحرير وارسال صوره الى عائلته       ناشطون يرفضون استمرار وزير الثقافة بمنصبه في حكومة محمد علاوي       طالبات وسيّدات النجف في تظاهرة غاضبة ضد الإساءة للمُتظاهِرات       المفوضية تنشر صورة “فهد”: قاتل داعش في الجيش والحشد.. ثم رحل متظاهراً       قصة متظاهر قاسى تجربة الاختطاف: اغتصبوه بعصا.. وعبد المهدي لم يعلق!    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :61
من الضيوف : 61
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 30726153
عدد الزيارات اليوم : 6219
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » الحريات اولا


بعد اختفائه في ذي قار.. شقيق مخلد الشمري يروي تفاصيل اعتقاله وتعذيبه!

 متابعة الاحتجاج
أكد ذوو  الناشط في الاحتجاجات الشعبية، بمحافظة الديوانية مخلد الشمري، الخميس،  اعتقاله بعد وصوله إحدى نقاط التفتيش في محافظة ذي قار.
وذكر عمر الشمري  أحد اشقاء مخلد، إن "الاتصال انقطع مع مخلد منذ صباح يوم الاثنين الماضي  بعد توجهه إلى مدينة الناصرية، لمساندة ثوار المدينة، حيث كان آخر اتصالاته  الساعة السابعة صباحاً من  نفس اليوم".


وأضاف أن "القلق بدأ يسيطر على ذويه وأصدقائه بعد فقدان الاتصال مع مخلد وباشرنا بالتحرك وتوجهنا للناصرية لنكتشف بعلاقاتنا الخاصة انه اعتقل مع مجموعة من المدنيين القادمين للمدينة من قبل جهة أمنية حكومية بعد إنزالهم في إحدى سيطرات مدخل الناصرية".
وبين الشمري أن"معلومات وردت إلينا بتعرض مخلد للتعذيب وإرغامه  على الاعتراف بشكل قسري بارتكابه جرائم ضد القوات الأمنية اثناء مشاركته بالاحتجاجات في بغداد والديوانية إضافة إلى سيطرة الجهة الأمنية على هاتفه النقال والاستيلاء على حسابه في موقع الفيسبوك".
وحمّل الشمري "حكومة الناصرية والجهات الأمنية هناك مسؤولية أي انتهاك قد يتعرض اليه مخلد ومحاولة مساومته على حريته ومصيره مقابل ترك الحقوق المطلبية لابناء الوطن وابناء مدينته، لان ذلك يعد مخالفة صريحة وانتهاكا واضحا لحقوق الانسان". على حد قوله .
يشار إلى أن مخلد الشمري أحد أبناء قضاء الحمزة الشرقي في مدينة الديوانية وشارك بتظاهرات التحرير في بغداد واسهم بتعليم الشبان هناك كيفية اصطياد القنابل الدخانية والمسيلة للدموع ويلقبه أصحابه في التحرير بــ(صائد الدخانيات) إضافة إلى مشاركته بتظاهرات محافظته الأم الديوانية.
من جهة اخرى دعا عضو المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، فاضل الغراوي، إلى التحقيق في عمليات خطف وتعذيب بحق النساء العراقيات.
وقال الغراوي إن "حقوق الإنسان تدين أعمال العنف التي تطال النساء العراقيات". مؤكداً أن المعلومات وردت حول حالات اعتداء للقوات الأمنية ضد النساء العراقيات المشاركات في التظاهرات.
وكشف أن مقاطع الفيديو التي أظهرت حالات اعتداء ضد النساء العراقيات دفعت إلى فتح التحقيق في تلك الظاهرة التي انتشرت مؤخراً أثناء الاحتجاجات الشعبية.
كما أكد الغراوي أن مفوضية حقوق الإنسان طالبت القوات الأمنية بالكشف عن تفاصيل حالات الاعتداء أو الاعتقالات بحق النساء.
وأظهر مقطع فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي قيام قوات مكافحة الشغب باعتقال فتاة عراقية عند جسر محمد القاسم وسط بغداد.
كما قال ضابط في شرطة البصرة: "قتلت الناشطة المدنية جنان ماذي (49 عاماً)، بهجوم شنه مسلحون مجهولون يستقلون سيارة رباعية الدفع"، مشيراً إلى إصابة خمسة أشخاص آخرين أيضاً، بينهم ناشطة بجروح بالغة.
تواصلت الاحتجاجات في بغداد ومدن جنوبي البلاد بينها الناصرية والديوانية والنجف والحلة، وقطع متظاهرون شوارع رئيسة تربط المدن وأخرى فرعية، ما أدى إلى توقف العمل في مؤسسات حكومية وتعليمية.
ويطالب المحتجون بطبقة سياسية جديدة بدلا من المسؤولين الذين يحتكرون السلطة منذ ما يقارب 17 عاماً.



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية