العدد(126) الثلاثاء 17/03/2020 (انتفاضة تشرين 2019)       الناصرية تنتفض.. إحراق مقار حكومية وإغلاق عدد من الطرق       متظاهرون يروون حكاياتهم: هكذا تحدّينا القمع والموت       حكاية شهيد..ريمون ريان سالم، صغير العمر كبير الفكر والروح والمسؤولية الوطنية!       متحف الدمع       هتافات رفض مرشحي الأحزاب تعود لساحات التظاهر       هل يساهم "كورونا " بشق صفوف الاحتجاجات وإيقاف المظاهرات والاعتصامات       بالمكشوف: "جرابيع" أمريكا       رياض أسعد.. الرصاصة تختار من لا يعرف الانحناء       الغارديان: الجماعات المسلحة تستخدم القتل والاختطاف لإنهاء الاحتجاجات    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :52
من الضيوف : 52
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 33387058
عدد الزيارات اليوم : 271
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » الحريات اولا


ارتباك في وزارة التعليم.. ثلاثة بيانات "متضاربة" بشأن الطلبة المضربين عن الدوام!

 متابعة الاحتجاج
سادت حالة  من الارتباك والاضطراب في وزارة التعليم، بسبب العقوبات التي فُرضت يوم  أمس، على الطلبة المضربين عن الدوام، حيث أصدرت الوزارة ثلاثة بيانات بشأن  القضية التي أثارت جدلاً واسعاً لدى الأوساط الطلابية منذ يوم أمس.  وبدأت  القصة عندما أعلنت الوزارة يوم الاثنين، بدء قرار تطبيق العقوبات ضد الطلبة  المضربين عن الدوام، بعد سلسة من الدعوات التي أطلقتها الوزارة بشأن ذلك.


وقالت الوزارة في بيان تلقت (الاحتجاج) نسخة منه يوم امس الاول الاثنين إن "وزارة التعليم العالي تولي اهتماماً كبيراً بموضوع الدوام واهمية ان ينتظم الطلبة في جميع الجامعات الحكومية والاهلية لا سيما في هذا الوقت الذي يتطلب مضاعفة الجهود والمواظبة من اجل تطوير واقع التعليم".
وأضافت، أنه "حسب الاجتماع الاستثنائي الاخير لهيئة الرأي في الوزارة وكتابها المعمم على الجامعات كافة وحسب قرار رقم (5) تقرر تطبيق المادة ( 9 ) من التعليمات الامتحانية الجارية رقم 134 لسنة 2000 والتي تنص على اعتبار  الطالب راسبا في أي مادة او درس إذا تجاوزت غياباته (10%) عشرة من المائة من الساعات المقررة بدون عذر مشروع أو (15%) خمس عشرة من المائة بعذر مشروع يقره مجلس الكلية أو المعهد".
وتابع، أن "وزارة التعليم تؤكد متابعة دوام الطلبة في الجامعات التي تشهد اضرابا من اجل استئناف الدوام وأن الوزارة تتابع موضوع غياب الطلبة لكنها لا تستطيع ارغام الطلبة على الحضور وتكتفي باتخاذ اجراءات ادارية وفقا للضوابط القانونية والتعليمات الامتحانية الجارية".
لكن، الوزارة أصدرت امس  بياناً آخر نفت فيه إصدار البيان، الأول على الرغم من نشر البيان عبر منصاتها الرسمية.
وقالت الوزارة في بيان النفي، إنها "تنفي إصدارها إجراءات إدارية بحق الطلبة المتغيبين عن الدوام بعذر مشروع أو غيره".
وأضافت، "ننفي كل ما أوردته مؤخراً بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي التي تنتحل صفة الموقع الرسمي للوزارة لا سيما ما نشر عن اتخاذ اجراءات ادارية وفقا للضوابط القانونية والتعليمات الامتحانية الجارية بحق الطلبة المتغيبين عن الدوام في جامعاتهم بعذر مشروع او بغيره للفترة الماضية ضمن السنة الدراسية 2019-2020".
لكن، بعد دقائق من نشر البيان الثاني، الذي رفض إصدار أي بيان، أكدت الوزارة أنها بالفعل أصدرت البيان الأول.
وذكر بيان الوزارة الثالث، أن "وزير التعليم قصي السهيل، وجّه بتجميد وايقاف العمل بقرار هيئة الرأي في اجتماعها الاستثنائي رقم (5) بشأن اتخاذ اجراءات ادارية وفقا للضوابط القانونية والتعليمات الامتحانية الجارية بحق الطلبة المتغيبين عن الدوام بعذر مشروع او بغيره".
وأكد المكتب الإعلامي، في بيان تلقت (الاحتجاج) نسخة منه امس الثلاثاء "إيقاف جميع الاجراءات الادارية والضوابط القانونية والتعليمات الامتحانية الجارية بحق الطلبة المتغيبين عن الدوام في جامعاتهم بعذر مشروع أو بغيره للفترة الماضية ضمن السنة الدراسية 2019-2020، وفي ذات السياق تؤكد الوزارة حرصها على مستقبل الطلبة واجتيازهم للعام الدراسي الحالي بنجاح ودون معوقات تحول دون اكمال مسيرتهم الدراسية".



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية