العدد(80) الخميس 2020/ 23/01 (انتفاضة تشرين 2019)       قتلى وجرحى من المتظاهرين وتصاعد حدّة الاحتجاجات الشعبية       "وداعًا راعية الأيتام"..ناشطو الاحتجاجات ينعون "أم جنات": انتظروا البصرة       وجد نفسه في قبضة مكافحة الشغب..هذه قصة المتظاهر الذي غزت صورته صفحات التواصل       يوميات ساحة التحرير..حضور نسائي متميز يعيد وهج الاحتجاجات       على نغم الناصرية       "تحدي صورة معتقل".. من يحاسب السلطة بعد "التشهير" بالشبان المتظاهرين؟       مسيرة للمتظاهرين على محمد القاسم: "بين الجسر والساحة.. الوطن عالي جناحه"       حكايات من ساحات الاحتجاج.. انتفاضة تشرين تصنع "المواكب الوطنية"!       تحت نُصب جواد سليم    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :40
من الضيوف : 40
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 30112613
عدد الزيارات اليوم : 5528
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » الحريات اولا


حسن هادي مهلهل اغتيل قرب مركز للشرطة

 ذي قار / حسين العامل
أعلن  مصدر طبي في محافظة ذي قار يوم الاثنين ( 13 كانون الثاني 2020 ) اغتيال  المتظاهر حسن هادي مهلهل في ناحية العكيكة جنوبي الناصرية ، وذلك وسط تصاعد  وتيرة الاستهداف ضد المتظاهرين .


وأوضح المصدر الطبي للمدى أن " قسم الطب العدلي في مستشفى الحسين التعليمي استقبل جثمان المتظاهر حسن هادي مهلهل الذي تعرض لاطلاق نار صباح اليوم في ناحية العكيكة  ( 35 كم جنوب الناصرية ) "، مشيراً الى أن " الضحية أصيب بعدة اطلاقات نارية في مناطق مختلفة من جسدة تسببت بوفاته على الفور".
ومن جانبه قال الناشط حسين الغرابي للمدى إن " المتظاهر حسن هادي مهلهل ( 65 عاماً ) تعرض للاغتيال على يد مسلحين مجهولين يستقلون دراجة نارية "، مبيناً أن " الضحية الذي عرف بمشاركته المتواصلة في التظاهرات المطلبية اغتيل في مكان لا يبعد أكثر من 200 متر عن مركز شرطة العكيكة ".
لافتا الى أن " المسلحين الذين قاموا باغتياله لاذوا بالفرار ولم يلقَ القبض عليهم".
هذا وجرى تشييع لجثمان المتظاهر في ساحة التظاهرات في ساحة الحبوبي شارك فيه المئات من المتظاهرين.
وكانت محافظة ذي قار قد شهدت ارتكاب خمس جرائم اغتيال أخرى خلال مدة اسبوعين استشهد على اثرها كل من الناشط المدني علي محمد مكطوف العصمي في يوم الجمعة ( 20 كانون الأول 2019 ) قرب تمثال الشيباني الذي لا يبعد سوى 500 متر من قيادة شرطة ذي قار، واستشهد الناشط  علي خالد الخفاجي على يد مجهولين يوم الثلاثاء ( 31 كانون الأول 2019 )  في حين تعرض كل من علي الغزي و طارق الجحيشي لمحاولتي اغتيال في قضاء الغراف يوم الخميس 19  كانون الاول 2019 أصيبا على أثرهما بإطلاقات نارية غير قاتلة ، فيما نجا الناشط مرتضى الشيخ علي من محاولة اغتيال تعرض لها مساء يوم الأربعاء ( الاول من كانون الثاني 2020 ) في ناحية الفضلية ( 15 كم جنوب الناصرية ).
وكشف ناشطون في محافظة ذي قار يوم الثلاثاء ( 7 كانون الثاني 2020 ) عن ارتفاع معدلات جرائم استهداف الناشطين في مجال التظاهرات بالعبوات الناسفة والاغتيال بكواتم الصوت وتصويب الرصاص الحي باتجاه حشود المتظاهرين من قبل مسلحين ملثمين يتبعون الأحزاب المتنفذة، وفيما اكدوا استشهاد 3 ناشطين وتسجيل 11 جرائم اغتيال وتفجير وقتل مباشر خلال الأسبوعين المنصرمين ، أشاروا الى تعرض دور كل من الناشطين حيدر عبد العباس الموسوي وعدي الجابري ومواطن آخر للاستهداف بعبوات صوتية وناسفة.



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية