العدد(126) الثلاثاء 17/03/2020 (انتفاضة تشرين 2019)       الناصرية تنتفض.. إحراق مقار حكومية وإغلاق عدد من الطرق       متظاهرون يروون حكاياتهم: هكذا تحدّينا القمع والموت       حكاية شهيد..ريمون ريان سالم، صغير العمر كبير الفكر والروح والمسؤولية الوطنية!       متحف الدمع       هتافات رفض مرشحي الأحزاب تعود لساحات التظاهر       هل يساهم "كورونا " بشق صفوف الاحتجاجات وإيقاف المظاهرات والاعتصامات       بالمكشوف: "جرابيع" أمريكا       رياض أسعد.. الرصاصة تختار من لا يعرف الانحناء       الغارديان: الجماعات المسلحة تستخدم القتل والاختطاف لإنهاء الاحتجاجات    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :62
من الضيوف : 62
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 33387789
عدد الزيارات اليوم : 1002
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » الحريات اولا


اغتيال حكم رياضي ناشط في الاحتجاجات جنوبي ذي قار

 متابعة: الاحتجاج
أفادت  مصادر أمنية في قيادة شرطة ذي قار، أمس الاثنين، بأن مسلحين مجهولين  يستقلان دراجة نارية، أقدموا على قتل مواطن جنوبي المحافظة.
وقالت  المصادر إن “المجهولين أطلقا النيران من مسدس على مواطن خمسيني صباح أمس،  في ناحية العكيكة، التابعة لقضاء سوق الشيوخ، ولاذوا بالفرار “.


وتبين فيما بعد، أن القتيل هو الحكم الرياضي السابق حسن هادي مهلهل من مواليد 1959، وأحد الناشطين في الاحتجاجات المستمرة في المحافظة من تشرين الأول من العام الماضي.
من جهة اخرى أصدر المحتجون في ساحة الحبوبي، وسط مدينة الناصرية، الاثنين، بياناً بشأن الدوام في الدوائر الحكومية.
وقال المتظاهرون في بيان تلقت الاحتجاج   نسخة منه، أمس الاثنين
“باسم الشهداء والجرحى والمتظاهرين وساحات اعتصام الحبوبي والزيتون
نحن خرجنا من اجل تحقيق مطالب الشعب وتقرر ما يلي:
فتح دائرة الرعاية الأجتماعية بكافة الفروع والتقاعد العامة والمصارف، ويكون الدوام فقط أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس، ومن يغلق هذه الدوائر لا يمثل المتظاهرين
منع حرق الإطارات لأي سبب كان، ويكون قطع الجسور من الساعة السادسة الى العاشرة فقط، ويكون القطع بسياج بي آرسي مع فتح الطريق للحالات الضرورية”.
يذكر أن محتجين غاضبين، حاولوا اقتحام مبنى محافظة كربلاء الأحد،(12 كانون الثاني 2020)، لكن القوات الأمنية منعتهم.
وكان مجهولون، أضرموا النار في مقر منظمة بدر بمحافظة كربلاء.
ويشار الى أن محتجين غاضبين، أقدموا، أمس الأول الاحد  على قطع عدد من الطرق الرئيسة في محافظة الديوانية، احتجاجاً على التأخير الحاصل في الاستجابة لمطالب الاحتجاجات الشعبية.
وذكر مراسل  الاحتجاج  إن المحتجين قطعوا مجسراً حيوياً، وطريقاً يربط مع محافظة النجف، وآخر يربط المحافظة بالسماوة، وذلك بإضرام النيران بالاطارات ورميها وسط الشوارع، وذلك لعدم الاستجابة لمطالبهم لغاية الآن.
وفي سياق متصل طالب متظاهرون في ذي قار، أمس الاثنين، بالإفراج عن خمسة شبان من المحافظة قالوا إنهم اعتقلوا من قبل القوات الأمنية في كربلاء بسبب احتواء هواتفهم على صور تتعلق بالاحتجاجات.
وأفاد مراسل  الاحتجاج أن متظاهري الناصرية طالبوا، باطلاق سراح المواطنين الخمسة وهم كل من أحمد حمزة، حسن فلاح، محمد جبار، كرار جاسم، ومرتضى ذياب، الذين ذهبوا إلى زيارة العتبات الدينية في كربلاء قبل أن يتم اعتقالهم يوم الجمعة الماضية بسبب وجود صور في هواتفهم المحمولة تتعلق بتظاهرات ذي قار.
وتابع، إن المتظاهرين رفعوا لافتات تندد بالاعتقالات العشوائية، وتطالب قيادة شرطة ذي قار بالتنسيق مع شرطة كربلاء لإطلاق سراح أبناء الناصرية كونهم أبرياء ولم يرتكبوا أية جريمة أو مخالفة.



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية