العدد(79) الاربعاء 2020/ 22/01 (انتفاضة تشرين 2019)       "لا سنّي ولا شيعي والروح تبقى عراقية" تصاعد وتيرة الاحتجاجات فـي بغداد ومدن الجنوب       بعد إنكار "خلف" وجود قتلى .. حقوق الإنسان تعلن مقتل 10 متظاهرين خلال يومين فقط!       يوميات ساحة التحرير..استشهاد مصور وانتشار فديوات لأصوات تعذيب المتظاهرين       الشهيـــد القــائـــد       تقدم المتظاهرين.. "عمر المختار" في ساحة التحرير       حفظت أسماءهم.. "أم عباس" خبّازة محتجي الناصرية ومحبوبتهم       ماذا تستخدم السلطة في قمع المتظاهرين؟.. خلية الخبراء تنشر صوراً ومعلومات       مَن هو الجوكر؟ ومَن هم الجوكرية..؟!       ما الرسالة من نشر صور "معتقلي التصعيد السلمي"؟    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :29
من الضيوف : 29
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 30095951
عدد الزيارات اليوم : 7742
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » الحريات اولا


بعد إشعال النار في "التك تك".. كربلائيون يتبرعون بالمال للسائق

 متابعة الاحتجاج 
 تبرع  المحتجون في مدينة كربلاء  لشراء "تك تك" تم إحراقه بالكامل، أثناء نقل  المصابين خلال الاصطدامات، حيث تعد الوسيلة الوحيدة لنقل المتظاهرين  المصابين إلى أماكن الرعاية المخصصة منذ بدء الاحتجاجات.  يقول علي سائق  "تك تك":  "لم يقبلوا فكرة نقل للمصابين لذا أحرقوا (التك تك) لم أكن أعرف  ماذا أفعل؟ لقد تركت كل شيء وهربت".


  تقول سلمى علي علوان، امرأة بادرت بجمع التبرعات من أجل صاحب (التك تك) المحروق: "لن نقبل بالإذلال ولا ذرف الدموع. سنساعده. بدأنا الآن في جمع التبرعات. حتى الطفل الصغير الذي كان لديه 500 دينار (0.42 سنت) وضع المال في صندوق التبرع. في غضون ساعتين جمعنا ثمن التوك توك الجديد".  وأصبح التوك توك رمزاً لحركة الاحتجاج المناهضة للحكومة، ولكنه أيضاً وسيلة لنقل المتظاهرين الجرحى إلى بر الأمان.   يقول كريم مالك التوك توك: "لقد تطوع هذا التوك توك المحروق لحمل الجرحى والشهداء، خلال اشتباك وقع في كربلاء، استولت قوات الأمن على التوك توك بينما كنت أحمل متظاهراً مصاباً وأحرقوه، وبفضل المتظاهرين، تم شراء جهاز التوك توك الجديد هذا".  وعربة "التوك توك" باتت ترمز بالإضافة إلى دورها المهم في الاحتجاجات العراقية فإنها مصدر رزق لأسر كثيرة في العراق ووسيلة نقل يركبها ذوو الإمكانات المحدودة.



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية