العدد(4398) الاثنين 25/03/2019       كامل الجادرجي أول رئيس لجمعية (نقابة) الصحفيين سنة 1944       في ذكرى صدورها عام 1910 مجلة ( العلم ) وريادتها الاصلاحية والعلمية       الثانوية المركزية واحداث سنة 1956 كيف ثار الطلاب ضد العدوان الثلاثي على مصر ؟       كيف اقيم للحلاج قبر رمزي في بغداد ؟       وضع الحجر الاساس له في 24 آذار 1957 هكذا ولدت الفكرة وهكذا شيد المتحف العراقي الجديد       من التاريخ الاداري لمدن العراق في العهد العثماني .. عندما كانت العمارة تابعة لولاية بغداد       عبد الرحمن خضر وتقليد القبانجي       العدد (4396) الاربعاء 20/03/2019 (محمد عبد الوهاب)       محمد عبد الوهاب يغني في بغداد    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :24
من الضيوف : 24
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 24593438
عدد الزيارات اليوم : 775
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ذاكرة عراقية


في ذكرى رحيلها في ا كانون الثاني 1974 سليمة مراد الصوت الاصيل في الزمن الجميل

سعدي السعدي
وانا بعمر 12  عاما انتميت لبرنامج ركن الهواة اعداد وتقديم الاستاذ الفاضل كمال عاكف  يرحمه الله للفترة من 61-1966 ولست سنوات ومنشدا في فرقة الانشاد.شاركت  وضمن الاصوات النسائية لكون صوتي من الاصوات الحادة وقتها في الكثير من  الحفلات العامه وعلى الهواء مباشرة في قاعتي الخلد والشعب ومرافقة نجوم  واساتذة الغناء وايضا بعض الفنانات العراقيات ومن بين اخر الحفلات المسجلة  يوم 31 اذار 1966في قاعة الشعب مع الاسطورة الاستاذ محمد القبانجي في مقامي  الاورفه واغنية / غنيه ياغنيه وشرقي رست واغنية/ الله اكبر جل جلاله الى  جانب مشاركة الفنانة الكبيرة سليمه مراد بعدة اغاني ومنها :


هذا مو انصاف منك وايضا نوبه مخمره... وشاركت معنا الفنانة عفيفه اسكندر في باقة من اغانيها.
ومن بين المنشدين معي د فاضل عواد وهادي حافظ وستار كريم... اذن هي سطرمن سطور ذكريات الزمن الاجمل في حياتي...

كانت ولادتها في بغداد عام 1905 وليس 1912 كما ثبت البعض وبصورة كيفية مع الاسف...!!!
كانت مولعة بالغناء من صغرها ونشأت مغنيه متأثرة ببعض الاغاني ومارسته في بعض المقاهي والمسارح...مع انها ادت العديد من الاغاني الا انها عرفت واشتهرت باغنية / كلبك صخر جلمود....  عام 1932 وهي من كلمات العلاف والحان صالح الكويتي والتي اعجبت بها سيدة الغناء العربي ام كلثوم عند حضورها لبغداد في تشرين الثاني من العام المذكور...
بعد اغنية : كلبك صخر جلمود واصلت سليمة باشا مسيرتها الغنائية الابداعية بوتائر متصاعدةحتى بلغت اغانيها نحو مائة اغنية. كتب معظم كلماتها الشاعر عبد الكريم العلاف ولحن غالبيتها الفنان القديرصالح الكويتي...
ومع الاسف هناك من يثبت خطأ وعلى الكوكل وهوبعيد كل البعد عن الاختصاص الموسيقي فعلى سبيل المثال ان عدد اغاني الفنانة عفيفه اسكندر بلغت 1500 اغنيه تصوروا...!!! وهو رقم يثير فينا الدهشة والسخريه معا والاصح لا يتعدى المائة اغنيه. مع ان كوكب الشرق ام كلثوم وطيلة حياتها مع الغناء والطرب الاصيل بلغت اغانيها وحسب احصائية المختصين في مصر نحو 310 اغنية.
كانت سليمه هي الابرز والاشهر مطربة في زمانها من بين الفنانات اللاتي عاصرنها  ومنهن : صديقة الملايه و سلطانه يوسف ومنيره الهوزوز وجليله ام سامي وبدرية انور... اما اشهر اغانيها والتي تتسم بالواقعيه والصدق والوضوح ودقة التعبير والتصويرو حسن الاداء  هي:
ذوب وتفطر ياكليبي حيل وياك - لبجي وفت بالروح - ويلي اشمصيبه - تدري بخبرنه - هذا مو انصاف منك  - يانبعة الريحان - مكدراكولن اه - وين المروه- منك يالاسمر- حكم العشك - على شواطي دجله مر- هل الليله ونسه وكيف - يايمه ثاري هواي- نوبه مخمره - و...
وايضا غنت بعض القصائد منها:
ايها الساقي      لابن زهر الاندلسي
يعاهدني لا خانني     للبهاء زهير
حامل الهوى            ابو نؤاس
لا استطيع العيش بعدك     للعلاف
سليمه باشا في باريس :
رغم ان الالقاب العثمانية مثل باشا - بيك - افندي تم الغائها في 1936/4/13 الا انها ظلت ملازمة للفنانة سليمه مراد وقبلها رئيس الوزراء نوري باشا السعيد يرحمه الله...
عرفت سليمه باناقتها وملابسها الحديثة والتي سبقت زمنها بعشرات السنين فكانت تنتقي وتختار اجمل واحدث الموديلات لتضيف وتظفي على جمالها وروعة ادائها الراقي سحرا وجاذبية واستقطاب لمحبي فنها النبيل. ففي يوم الثلاثاء 1934/7/3 سافرت الى باريس خصيصا لشراء احدث الموديلات وارتدائها في حفلاتها وبالذات الخاصة.
وفيها قال شاعرالعرب الاكبر الجواهري :
العبي فالهوى لعب      وابعثي هزة الطرب
مثلي دورك الجمي      ل كما يقتضي الادب...
وللعلاف شعره بحقها:
بين روض المنى وزهرالاماني      هتفت تبعث الشجى في الجنان
هي مثل الورقاء في ايكة الفن      تجيد التغريد في كل ان...
ظلت سليمة مراد وطيلة سنوات عمرها وفية مضحية لفنها الذي احبته واخلصت له حتى اخر حياتها فهي مثقفة وتمتلك حسا مرهفا  والحوار معها ممتع وشيق ومفيد الى جانب قوة شخصيتها...

زواج سليمه مراد من الفتى الجميل والرمزالغنائي الخالد ناظم الغزالي:
في عام 1952 وفي احدى الجلسات الخاصة شاركت في ذات الحفله التي ادى بها الغزالي اروع القصائد واجمل الكلمات بصوته العذب الذي يدخل القلب دونما استئذان  فغنائه لايقتصر دوره الى السماع والاستماع والاستمتاع واللهو والعبث بل ابعد من ذلك لانه فن وجد ليبقى فن الثقافة والوعي والكلمة الهادفة والانسانية الحقه حروف تحمل بين جوانحها معاني الحب والجمال والوفاء واللقاء ولذلك سرى حب سليمة لناظم في دمها ووجدانها واحبته بصدق وبعد عام تتوج حبهما بالزواج 1953 واستمرلعشر سنوات...
كان الغزالي بالنسبة لسليمة الفتى المدلل والمحبة الصادقة والوفية له حتى اخر لحظة من حياته وحياتها فوقفت الى جانبه ودعمته ماديا ومعنويا واخذت بيده بكل قوة واسهمت في شهرته وسمو نجمه وانتشار اسمه.فمقاماته واغانيه كسرت الحاجز القطري وخرج بصوته الغريد الفريد نحو افاق رحبة لازالت الحناجر تردد اغانيه وصدى السنين الحاكي والبعض من البلدان العربية يتصور ان الغزالي لا زال حيا يرزق...
الغزالي وسليمه مثلا خير تمثيل ذروة العطاء الانساني الهادف وهيههات ان يجود الزمان بمثلهما. واناضد كل من يقول ان سليمه كانت وراء موته المبكر يرحمه الله.
توفيت سليمة مراد في بداية 1974 عن عمر68 سنة ودفنت الى جوار قبر زوجها ناظم الغزالي في مقبرة الشيخ معروف بغداد/ الكرخ.



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية