العدد(4048) الاثنين 23/10/2017       25 تشرين الاول 1920ذكرى تاسيس وزارة النقيب المؤقتة..المس بيل تتحدث عن تأليف الوزارة العراقية الاولى       افتتاح سدة الهندية الاولى في تشرين الاول 1890..سدة (شوندورفر) في الهندية.. كيف أنشئت وكيف انهارت؟!       الحلة في الحرب العالمية الأولى .. مأساة عاكف بك الدموية سنة 1916       المعهد العلمي 1921 اول ناد ثقافي في تاريخنا الحديث.. محاولة رائدة في محو الامية..       عبد العزيز القصاب يتحدث عن انتحار السعدون.. كيف فتحت وصية السعدون ومن نشرها؟       من يوميات كتبي في لندن : أهمية الكتب المهداة والموقعة       في ذكرى رحيله (22 تشرين الاول 1963) ناظم الغزالي.. حياة زاخرة بالذكريات الفنية       من طرائف الحياة الادبية..الشاعر الكاظمي وارتجاله الشعر بين الحقيقة والخيال       العدد (4045) الخميس 19/10/2017 (مؤيد نعمة 12 عاماً على الرحيل)    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :27
من الضيوف : 27
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 17969726
عدد الزيارات اليوم : 1361
أكثر عدد زيارات كان : 33537
في تاريخ : 15 /03 /2017
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ملحق منارات


نص من مقابلة ستيفن هوكنج مع لاري كنج..لا يمكن لكارثة موضعيّة محو الجنس البشري بأكمله

أثارت مقابلة العالم ستيفن  هوكنج، مع المذيع المشهور لاري كنج على قناة السي أن أن ضجةً في الأوساط  العلمية والدينية، عندما صرح ستيفن هوكنج أن [ الجاذبية والنظرية الكمية  تتسبب في نشوء الكون من العدم بعفوية ]..! وهذا جانب من المقابلة التي  أجارها لاري مع هوكنج،


لاري كينغ : شَغَلَ كرسيّ لوكاس للرياضيات - في جامعة كامبريدج لثلاثين سنة، استلم ميدالية الحريّة الرئاسية للعام 2009 , وشريك في تأليف كتاب جديد”متألق ومثير للجدل,”التصميم العظيم"ونرحّب به مجدداً في برنامج”لاري كينغ لايف
لدينا مجموعة من الأسئلة التي ستُوجّه له, فلنبدأ بذلك :
ستيفن, لماذا من المهمّ معرفة التصميم العظيم لكوننا؟
هوكينغ : أعتقد أنّه يجب أن يكون لدى الجميع صورة واضحة عن طريقة عمل الكون, وعن مكاننا به، إنها من رغبات البشر الأساسيّة, كما أنها تأخذ ما يسبّب فضولنا بعين الاعتبار.
لاري كينغ : تقول بأنّه باستطاعة العلم تفسير الكون بدون الحاجة إلى خالق ما، لكن ما هو ذلك التفسير؟ لماذا هناك وجود عوضاً عن العدم؟
هوكينغ : تتسبّب الجاذبية بالإضافة إلى النظرية الكمّية بنشوء الأكوان عفوياً من العدم.
لاري كينغ :كتبت أنّه بسبب وجود قانون كالجاذبية, يستطيع الكون إحداث نفسه من العدم, أخبرني من أين أتى ذلك القانون؟
هوكينغ : الجاذبية هي نتيجة لنظرية-إم، والتي هي النظرية الموحّدة الوحيدة، فالسؤال هنا يشبه السؤال عن سبب كون اثنان زائد اثنان يساوي أربعة.
لاري كينغ : سأصيغ السؤال ببساطة على ما أعتقد, هل تؤمن بالإله؟
هوكينغ : قد يكون الإله موجوداً, لكن بإمكان العلم تفسير الكون بدون الحاجة إلى خالق.
لاري كينغ : إذاً قد يكون موجوداً, سأبحث ذلك مع مجموعة النقاش هنا. لقد تسبّب كتابك بالكثير من الجدل.
ما هو باعتقادك سبب تفاعل الناس بتلك القوّة مع رأيك القائل بعدم الحاجة لوجود إله لتفسير وجود الكون؟
هوكينغ : يقوم العلم بشكل متزايد بالإجابة على أسئلة كانت الإجابة عليها من اختصاص الدين.
لاري كينغ : يقول أحد زملائك في ”كامبريدج” بأنّ العلم يقوم بتزويدنا بسرد محتمل لأسباب الوجود، بينما يقوم الدين بشرح معاني تلك الأسباب, ما تعليقك على ذلك؟.
هوكينغ : الرواية العلمية كاملة, ولا ضرورة لاقحام الدين بها.
لاري كينغ : إنها إجابة مباشرة!. ما اللذي يعطي حياتك ووجودك معنى؟
هوكينغ : لديّ حياة مزدهرة ومرضية عملي وعائلتي مهمّان جداً بالنسبة لي.
لاري كينغ : قلت مؤخراً بأنك تتوقع خطراً كبيراً على الجنس البشري، ما هي مصادر تلك المخاطر؟ هل هو الجنس البشري ذاته, أم هي عوامل خارجيّة؟.
هوكينغ : نحن معرّضون لخطر إهلاك أنفسنا, بسبب جشعنا وحماقاتنا، لا نستطيع أن نرى أنفسنا دوماً في كوكب صغير آخذ بالتلوّث والازدحام.
لاري كينغ : إذاً, ما هي فرص جنسنا في النجاة من تلك المخاطر؟
هوكينغ : إن استطعنا تجاوز بضع مئات من السنوات القادمة فيجب أن يكون بمقدورنا عندها الانتشار في الفضاء وعندها, لا يمكن لكارثة موضعيّة محو الجنس البشري بأكمله
لاري كينغ : علينا تجاوز بضع مئات من السنين القادمة إذاً, سنعود مع المزيد، من”ستيفن هوكينغ”ذو الإجابات المباشرة، وسنقابل مجموعة نقاش مؤلفة من أشخاص بارزين بعد ذلك، تتم مناقشة الكتاب على نطاق”واسع, ويدعى”التصميم العظيم، سنعود مع”ستيفن هوكينغ”بعد هذا الفاصل.
"“طبقاً لنظرية-إم, كوننا ليس الوحيد، عوضاً عن ذلك, تتنبأ نظرية-إم بنشوء عدد هائل من الأكوان من العدم،ولا يتطلّب نشوؤها تدخّل قوة خارقة للطبيعة أو إله، بل أنّ هذه الأكوان المتعددة تنشأ بشكل عفويّ بسبب القوانين الفيزيائية،إنها ما يتوقّع العلم حدوثه”“ستيفن هوكينغ.
لاري كينغ : نعود مع ستيفن هوكينغ, إنه في كامبريدج - انكلترا، قام بتأليف الكتاب بالشراكة, وسنقابل شريكه بتأليف كتاب”التصميم العظيم”بعد قليل.
ستيفن, كتبت أنّ السفر عبر الزمن اعتُبر سابقاً هرطقة علميّة، ما احتمال أن يصبح السفر عبر الزمن حقيقةً يوماً ما؟
هوكينغ : كنّا نفكر بالسفر عبر الزمن كخيال علميّ، لكن نظرية النسبية العامة لآينشتاين تسمح باحتمال قدرتنا،على لَوي نسيج الزمكان لدرجة كبيرة حيث يمكنك التحليق على متن صاروخ, والعودة قبل انطلاقه، كنت من أوائل من كتبوا عن الظروف التي يصبح هذا ممكناً في ظلّها مع الأسف, ستدمّر عمليّة اللوي المركبة الفضائية, وربما تدمّر الزمكان ذاته.
لاري كينغ : لو كان بمقدورك السفر عبر الزمن هل ستسافر إلى المستقبل أم إلى الماضي؟.
هوكينغ : سأذهب إلى المستقبل لأكتشف إن كانت نظرية-إم هي بالفعل نظرية كلّ شيء.
لاري كينغ : هل لديك بطل ما؟ من هو بطلك؛ ولماذا, إن وُجد؟
هوكينغ : غاليليو, أوّل عالِم حديث أدرك أهميّة المشاهَدات، أشعر بأنّي أقرب له, لأنّه اتّبع حدسه بالإضافة إلى أنّه ثائر نوعاً ماً.
لاري كينغ : قلت أنّ تجربة انعدام الجاذبية هي أكثر التجارب التي خضتها معنى, لماذا؟
هوكينغ : كان انعدام الجاذبية مذهلاً, بامكاني المرور بها بدون توقّف لا يزعجني احتجازي في كرسيّ مدولب ,لأنّ عقلي حرّ في التجوّل في الكون لكن الاحساس بانعدام الوزن كان رائعاً.
لاري كينغ : ما أكثر شيء تودّ أن يستخلصه الناس من كتابك الجديد,”التصميم العظيم”؟ وذلك برأيك. فهو كتاب رائع ذو وجهات نظر مهمّة كثيرة. ما هي الفكرة الأهمّ في الكتاب؟
هوكينغ : هي أنّه باستطاعة العلم تفسير الكون، وأننا لا تحتاج لإله بغية تعليل وجود شيء عوضاً عن العدم, أو تعليل كون قوانين الطبيعة على ما هي عليه.
لاري كينغ : ما هي الصفة أو الدرس الذي أكثر ما ترغب بتمريره إلى أبنائك؟
هوكينغ : انظروا إلى الأعلى, إلى النجوم؛ ليس إلى أقدامكم
لاري كينغ : حكمة مقتضبة. في الختام, أنت الآن بعمر 68 سنة وستصبح بعمر 69 سنة في يناير، لديك معجبون كثر, وجميعهم يقلقون ويتساءلون بشأن صحّتك، فهلّا تخبرنا عن صحّتك؟
هوكينغ : عندما تمّ تشخيصي بمرض التصلب العضلي الجانبي للمرة الأولى, توقّعوا أن أحيا لسنتين أُخرتين فقط
الآن, وبعد 45 سنة, أتمتّع بصحّة جيدة.
لاري كينغ : ستيفن هوكينغ, نثق بأنك ستكون معنا لسنين عديدة آتية،مع كتب أخرى عديدة, وأفكارٍ كثيرة. نشكره جداً ستيفن هوكينغ, عالم الفيزياء النظرية، صاحب كرسي لوكاس للرياضيات في جامعة كامبردج على مدى ثلاثين سنة،صاحب الميدالية الرئاسية للحريّة للعام 2009، ومؤلف  كتاب”التصميم العظيم”بالشراكة، ما هو رأي العلماء ورجال الدين بنظريات هوكينغ؟ سنعرف ذلك, وسنقابل شريك هوكينغ بتأليف الكتاب, بعد قليل.
"“قليل منها -الأكوان- يسمح لمخلوقات مثلنا بالوجود، لذا, فوجودنا يستثني كوننا من مصفوفة ضخمة من الأكوان المتناغمة بدونه، فعلى الرغم من ضآلتنا وعدم أهميتنا نسبة لمقاييس الكون، بمعنى ما, يجعلنا هذا أسيادَ الوجود”“ستيفن هوكين

عن موقع علوم حديثة الالكتروني



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية