العدد(108) الخميس 2020/ 20/02 (انتفاضة تشرين 2019)       الحشود من طلبة الجامعات تتدفق على ساحات التظاهر .. وتجدد الاشتباكات فـي الخلاني       "أنت ومَن تهوى تُحبّان العراق وتتظاهران من أجله"       التأسيس لقوائم انتخابية داخل الحراك الشعبي..في إطار مساعٍ يقودها ناشطون بمختلف المحافظات       بالمكشوف : كابينة علاوي.. عنتر 70       اختطاف مسعف من ساحة التحرير وارسال صوره الى عائلته       ناشطون يرفضون استمرار وزير الثقافة بمنصبه في حكومة محمد علاوي       طالبات وسيّدات النجف في تظاهرة غاضبة ضد الإساءة للمُتظاهِرات       المفوضية تنشر صورة “فهد”: قاتل داعش في الجيش والحشد.. ثم رحل متظاهراً       قصة متظاهر قاسى تجربة الاختطاف: اغتصبوه بعصا.. وعبد المهدي لم يعلق!    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :47
من الضيوف : 47
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 30725899
عدد الزيارات اليوم : 5965
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » عراقيون


عبد الملك نوري ..سيرة الوحدة والإبداع

يقف عبد الملك نوري في الصف الاول من كتاب القصة في العراق
، يتميز بحس واقعي رقيق للشقاء البشري ، مراقب مرهف الملاحظة يرسم لوحات حية للمجتمع العراقي ويخط صورا صادقة لطبقة المثقفين الملتزمين بقضايا الناس ولد عبد الملك نوري في محجر صحي في مدينة السويس بمصر عندما كان


 والداه في سفرة خارج العراق ، درس في بغداد ثم اكمل دراسته في الجامعة الامريكية في بيروت الا انه لم يكمل دراسته هناك ولكنه قد تمكن من اللغة الانكليزية فعاد الى بغداد ودخل كلية الحقوق وتخرج عام 1944 واشتغل في المحاماة فترة من الزمن ثم توظف في اواخر الاربعينيات في وزارة العدل ، ثم تزوج وافترق عن زوجته ليتفرغ للعمل الادبي ، وبقى في وظيفته كملاحظ في محكمة بداءة بغداد حتى عام 1955حيث فصل من الوظيفة وعاد اليها بعد ثورة 14 تموز عام 1958 وانتظم في السلك الدبلوماسي حيث اشتغل قائما باعمال السفارة العراقية في جاكارتا ثم في طوكيو  واستغني عن خدماته عام 1963 ثم اعيد للخدمة في وزارة الخارجية عام 1968 وعين قائما باعمال السفارة العراقية في براغ لمدة قصيرة احيل بعدها على التقاعد عام 1971.
نشر عبد الملك نوري العديد من القصص القصيرة في الصحف والمجلات العراقية  قبل ان تفوز قصتة ( فطومة ) بجائزة مجلة الاديب اللبنانية عام 1948 ونشر مجموعة قصصية باسم ( رسل الانسانية ) عام 1946 ونشيد الارض عام 1954 ونشر بعد ذلك القليل من القصص القصيرة في المجلات العراقية والعربية ثم نشر مسرحية خشب ومخمل عام 1972
عالم عبد الملك نوري حافل بالتنوع والاهتمام متسع العلاقات من ناحية ومن ناحية اخرى منغلق
ومن الواضح انه كان متعلقا بعالمه البيتي الصغير  فهو يحب القراءة والتأمل.
وكان يعشق ركوب الخيل كما انه يمارس الرسم والنحت  واحب الموسيقى والغناء وكان يصدح صوته في جلساته الخاصة مع اصدقائه ، وعلاقته بالموسيقى تمتد الى زمن مبكر  من حياته اذ كان يعزف على الة الفلوت والاوكورديون.
توفي عبد الملك نوري  في 27/ 7/ 1998 ودفن بصمت في مقبرة محمد سكران بضواحي مدينة بغداد.

 



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية