العدد (4551) الثلاثاء 2019/ 20/11 (انتفاضة تشرين 2019)       ساحة التحرير تابعت مباراة "أسود الرافدين".. جماهير حاشدة كانت تتمنى الفوز       محفل الآباء المؤسسين "فاقد الشرعية" في دارة الحكيم ..!       شعارات ساحات الاحتجاج: شتم الطائفية وتعزيز الهوية الوطنية       مواطنون يساندون المحتجين بدعم عوائلهم       مشاهدات من ساحة الاحتجاج : يكتبها سعدون محسن ضمد       التكتك سلاحنا       "جهات مجهولة تتحدى القانون"..حقوق الإنسان لعبدالمهدي: أُوقفْ اختطاف الإعلاميين والمحامين!       "ماكو وطن.. ماكو عمل": أسواق كربلاء تخلو من مرتاديها تضامناً مع الاحتجاجات       يوميات ساحة التحرير..سينما الثورة تفتح الأبواب أمام المتظاهرين قرب ساحة التحرير    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :38
من الضيوف : 38
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 28659602
عدد الزيارات اليوم : 17636
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ذاكرة عراقية


الزعيم عبد الكريم قاسم يتقبل نصيحة العلامة مصطفى جواد

ولد العلامة الراحل الدكتور مصطفى جواد عام 1904 في محلة عقد القشل قرب جامع المصلوب من جانب الرصافة في بغداد وتوفي في 17/12/1969 وكان والده (جواد مصطفى ابراهيم )يعمل خياطا في سوق الخياطين المجاور لجامع مرجان، ثم انتقلا الى ( دلتاوة ) في الخالص حيث دخل مدرسة دلتاوة الابتدائية ، اشتهر الراحل ببرنامجه التلفازي والاذاعي الشهير ( قل ولا تقل )


وكان لا يتسامح في اي غلط لغوي وينتفض كالليث عندما يسمع احدا يلحن في اللغة او يغلط في التعبير ، ولما بلغ الشهرة اكثر واكثر في موضوع ( قل ولا تقل ) اي قل الصحيح وانبذ الخطأ الشائع ، طبع له من هذا الموضوع جزءان وكان الراحل قد ابتدأ بنشر موضوعه منذ عام 1943 في مجلة ( عالم الغد ) فكان يذكر اولا الصحيح او الفصيح ويشفعه بالغلط او الضعيف وكان يرتب ذلك حسب حروف المعجم ، اما الاسباب التي دعته الى تأليف موضوعه ( قل ولا تقل ) فهي :
1- استهانة طبقة من المترجمين باللغة العربية ، وامتاز منهم بهذا الاثم اللغوي مترجمو البحوث العسكرية .
2- ان كثيرا من الكتاب والشعراء يكتبون كلاما غير مشكول ، واللحن في غير المشكول لا يظهر ، وبعضهم يكسر المفتوح ويفتح المضموم وينون الممنوع من الصرف ويكسر المضموم .
3- هناك طبقة من الممثلين يفسدون اللغة .
4- في تحريرات الدوائر ودواوين الحكومة تكثر الاغلاط ولا سيما في الاعلانات والتعليمات .
5- تكثر الاغلاط عند مترجمي الافلام السينمائية  .وكان هدف العلامة جواد وراء صيحاته ليس طعن من يخطىء ، انما يريد ان ينبه على الغلط ويذكر الصواب .
ومن طريف ما يذكر عنه انه خاطب يوما الزعيم عبد الكريم قاسم ( ارجو يا ايها الزعيم  لا تقل : الجمهورية بفتح الجيم ، بل قل الجمهورية بضم الجيم ) وتقبل الزعيم النصيحة ، لكنه تساءل عن السبب ، فقال له مصطفى جواد: ( وذلك لان المأثور في كنب اللغة هو ( الجمهور ) بضم الجيم ولان الاسم اذا كان على هذه الصيغة وجب ان تكون الفاء  اي الحرف الاول مضمومة لان وزنه هو فعلول كعصفور ، ولكن ليس كل الناس متواضعين كتواضع الزعيم عبد الكريم قاسم في تقبل النصائح !
مجلة 14 تموز كانون الاول 1959



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية