العدد(4048) الاثنين 23/10/2017       25 تشرين الاول 1920ذكرى تاسيس وزارة النقيب المؤقتة..المس بيل تتحدث عن تأليف الوزارة العراقية الاولى       افتتاح سدة الهندية الاولى في تشرين الاول 1890..سدة (شوندورفر) في الهندية.. كيف أنشئت وكيف انهارت؟!       الحلة في الحرب العالمية الأولى .. مأساة عاكف بك الدموية سنة 1916       المعهد العلمي 1921 اول ناد ثقافي في تاريخنا الحديث.. محاولة رائدة في محو الامية..       عبد العزيز القصاب يتحدث عن انتحار السعدون.. كيف فتحت وصية السعدون ومن نشرها؟       من يوميات كتبي في لندن : أهمية الكتب المهداة والموقعة       في ذكرى رحيله (22 تشرين الاول 1963) ناظم الغزالي.. حياة زاخرة بالذكريات الفنية       من طرائف الحياة الادبية..الشاعر الكاظمي وارتجاله الشعر بين الحقيقة والخيال       العدد (4045) الخميس 19/10/2017 (مؤيد نعمة 12 عاماً على الرحيل)    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :26
من الضيوف : 26
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 17969719
عدد الزيارات اليوم : 1354
أكثر عدد زيارات كان : 33537
في تاريخ : 15 /03 /2017
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » الملحق الاقتصادي


واشنطن تتوقع عجزاً في الميزانية بنحو 1.47 تريليون دولار

واشنطن / وكالات
توقع تقرير جديد صادر من مكتب الإدارة والميزانية التابع للبيت الأبيض الأمريكي أن يصل العجز فى الميزانية الأمريكية إلى رقم قياسي وهو تريليون وسبعة و أربعون مليار دولار.وتعني هذه التقديرات أن الحكومة الأمريكية تقترض نحو أربعين سنتا من كل دولار تنفقه،


لكن هذه الأرقام تشير الى حدوث تحسن عما كان الوضع عليه بحسب تقرير أصدره البيت الابيض فى شباط الماضي حيث تقلصت نسبة العجز المتوقع بمقدار 84 مليار دولار.
ويتوقع التقرير الجديد أن تصل نسبة البطالة في الولايات المتحدة في العام القادم إلى 9 %.
وقال المكتب إنه من المتوقع ان يهبط هذا العجز في سنة 2011 إلى 1.42 تريليون دولار مع ان هذا المبلغ يزيد 150 مليار دولار على التقديرات المبدئية.
وأعلن البيت الابيض في بيان رسمي ان الاقتصاد الأمريكي يواجه رياحا معاكسة قوية، مستشهدا بضعف سوق الاسكان والشكوك بشأن الانتعاش في اوروبا التي قد تضعف الطلب على الصادرات الأمريكية. وترى إدارة الرئيس باراك أوباما أنه حتى الآن لا توجد تغييرات كبيرة في التوقعات بالنسبة لمستقبل الاقتصاد الأمريكي خلال السنوات العشر القادمة خاصة في ما يتعلق بمستويات العجز في الميزانية والديون وهي مستويات تعد عالية.
ويخشى الحزب الديمقراطي أن تؤثر المستويات الحالية للعجز في الميزانية سلبا على أداء الحزب في انتخابات التجديد النصفي للكونغرس في الثاني من تشرين الثاني المقبل.
ويرى محللون أن الناخب الأمريكي قد يعاقب إدارة الرئيس أوباما على أدائها الاقتصادي خاصة ما يتعلق بالإنفاق الحكومي وارتفاع معدلات البطالة بعد الركود الذي خلفته الأزمة المالية العالمية عام 2008.
من جهة أخرى أكد مكتب الإدارة والميزانية أن الانتعاش الأوروبي يواجه خطرا بسبب الشكوك تجاه إمكانية استمرار تحسن الأوضاع بعد انتهاء الفترة الزمنية لخطط التحفيز الحكومي.
وتقول واشنطن أن أية مشكلات يتعرض لها الاقتصاد الأوروبي تؤثر على بقية دول العالم التي قد تتراجع صادراتها إلى أوروبا.
وكان الرئيس أوباما قد وقع الأسبوع الماضي على أكبر خطة إصلاح للنظام المالي في بلاده منذ الكساد الكبير أوائل ثلاثينيات القرن الماضي، لتصبح بذلك قانونا نافذا يهدف إلى تفادي تكرار وقوع أزمات مالية جديدة.



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية