العدد(108) الخميس 2020/ 20/02 (انتفاضة تشرين 2019)       الحشود من طلبة الجامعات تتدفق على ساحات التظاهر .. وتجدد الاشتباكات فـي الخلاني       "أنت ومَن تهوى تُحبّان العراق وتتظاهران من أجله"       التأسيس لقوائم انتخابية داخل الحراك الشعبي..في إطار مساعٍ يقودها ناشطون بمختلف المحافظات       بالمكشوف : كابينة علاوي.. عنتر 70       اختطاف مسعف من ساحة التحرير وارسال صوره الى عائلته       ناشطون يرفضون استمرار وزير الثقافة بمنصبه في حكومة محمد علاوي       طالبات وسيّدات النجف في تظاهرة غاضبة ضد الإساءة للمُتظاهِرات       المفوضية تنشر صورة “فهد”: قاتل داعش في الجيش والحشد.. ثم رحل متظاهراً       قصة متظاهر قاسى تجربة الاختطاف: اغتصبوه بعصا.. وعبد المهدي لم يعلق!    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :64
من الضيوف : 64
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 30758382
عدد الزيارات اليوم : 18728
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ملحق منارات


إبراهيم سبتي
في بداية ظهور موجة الرواية الحديثة، ظهر ملازما لها مصطلح تيار الوعي او المونولوج الداخلي. المصطلح الذي غير مفاهيم الرواية تغيرا مهما سيما ان الكتاب الذين مارسوا كتابة الرواية جعلوا من تيار الوعي شاخصا امامهم لابد من الوصول اليه في رواياتهم، فاوغلوا في تصوير اعماق الشخوص وخباياها وجعل مكنونات الذات في متناول التشريح والتفصيل في السرد مما يعد خرقا للمألوف الروائي الذي كان سائدا.


حسونة المصباحي
أعاد فيلم الساعات the hours، فرجينيا وولف إلى الواجهة، وسمح لملايين الناس في جميع أنحاء العالم بإعادة اكتشاف مبدعة مرموقة، تركت بصماتها واضحة في تاريخ الرواية الحديثة، وتمكّنت من أن تحتل مكانة بارزة إلى جانب مبتكريها، وصانعى مجدها من أمثال جيمس جويس، ود.هـ.لورانس، ومارسيل بروست وكونراد ونابوكوف وويليام فوكنر.. وكانت الكتابة بالنسبة إليها، أهم من اي شيء آخر في حياتها.


وُلِدَ زكريا تامر عام 1931 لأسرة بسيطة في دمشق في حي البحصة الذي تحول إلى كتل إسمنتية كثيفة في وقتنا هذا. وتلقى تعليمه الابتدائي فيها، ولم تطل فترة انتظامه في سلك التعليم بسبب قسوة محاولته للتخلص من الواقع الصعب والإحساس بالفاقة.ترك زكريا تامر المدرسة عندما كان عمره 13 سنة ، واشتغل في مهن يدوية عدة. لكن المهنة الأساسية التي أحبها وعاد إليها باستمرار هي الحدادة.


وفيق يوسف
بدأ زكريا تامر مدهشاً، ففي مصطلح الشعراء يقولون عن الشاعر المبتدىء المتدرج : يقرزم الشعر، ويبقى الإنسان مقرزماً حتى يتحول بالتدريج إلى الشعر وربما إلى الفحولة، وكذلك في القصة، هناك من يتدرج في كتابتها حتى يصبح معروفاً ومشهوداً له.. وأغلب الكّتاب الذين نعرفهم أو نسمع بهم كتبوا كثيراً وتدرجوا حتى أخذوا هوية محددة، لكن زكريا تامر لم يتدرج هذا التدرج، وإنما بدأ كاتباً مدهشاً، وتدرج إلى أن صار أكثر إدهاشاً وأكثر وأكثر، ذلك لأن تامر لم يُعنَ بالأسس والقواعد،


عمران عزالدين أحمد
تحفل عوالم زكريا تامر القصصية بالغرائبية المُدهشة، كما تكتنز قصصه بالدرجة ذاتها بالمفارقات الموظفة التي ترنو إلى قول ما تستوعبه المجلدات في قصص محبوكة بعناية فائقة، ومكثفة إلى أقصى حدود التكثيف. لقد نقل تامر السرد السوري من الرتابة والتقليدية إلى حداثة موظفة، أثبت من خلال سعيه الأدبي الدؤوب على علوّ كعبه في قصّ عربي رائد على صعيدي الاشتغال الحكائي والانزياح اللغوي ممثلاً بالفكرة/ الحدث/ الومضة المُدهشة .


سليمان مبروك الطعان
تشكل العودة إلى التراث واستلهام شخصياته عنواناً بارزاً في مسيرة الأدب العربي في الثلث الأخير من القرن العشرين، وقد بدأت هذه الظاهرة في منتصف الستينيات من القرن المنصرم، وتطورت لتشكل الظاهرة الأكثر وضوحاً في أدب السبعينيات، وكان الشعراء هم السباقين إلى استحضار الشخصيات التاريخية، وتوظيفها في نصوصهم الشعرية. ولعل الشخصيات المتمردة على الظلم والباحثة عن العدالة والمساواة هي الأكثر حضوراً في النصوص الشعرية.


د . امتنان الصمادي
يسعى زكريا تامر في هذه المجموعة إلى رسم بناء جديد لحياة الأسرة العربية التي تراوح بين الملهاة والفراغ والعبث، وهي تنتظم في سياق اجتماعي واحد يتمثل في الطبقة الوسطى التي تسعى لتطوير وضعها المادي والاجتماعي، مستعينا على ذلك بتثبيت الوحدة الجغرافية المتمثلة بمكان واحد (حارة قويق) تدور فيه أحداث المجموعة.


احمد عزيز
في مجموعة زكريا تامر 'سنضحك' ( 1998)، نلحظ انزواء الموضوع المحلي والعربي، وتقدم الهم الإنساني، ونفتقد النكهة المحلية، والشخصية الشعبية، والفضاء الشعبي، كما نلحظ تغيُّر المنظور السردي والجمالي في كثير من الموضوعات والقيم بالتوازي مع تغير المكان وتطور الرؤية مقارنة بما أصدره زكريا من مجموعات سابقة.  وفضلاً عن ذلك نلمس نزوعاً واضحاً للتعبير عن استلاب الإنسان وضياعه وتشييئه وفقدانه لبراءته وقيمه الأخلاقية والروحية،


أحمد عزيز الحسين
منذ مجموعته الأولى " صهيلُ الجوادِ الأبيض – 1960" و زكريَّا تامر يواصلُ بضراوة ووعيٍ مغامرة التجريب والحداثة في القصة القصيرة، والجاً بها آفاقاً قصيَّة لم يصل إليها كاتبٌ عربيٌّ من قبل، فاتحاً إيَّاها على أمداءَ سردية لم يبلغها إلا عددٌ ضئيلٌ من المبدعين، لا في الوطن العربي وحسب، بل في العالم الرحب كله، على حد تعبير البروفسور كمال أبوديب (1) .


عمران عزالدين أحمد
هل قراءة عمل أدبي واحد، أو قصة واحدة ـ مصادفة طبعاً ـ كافية لكي تدفعنا لشراء الأعمال الكاملة لذلك الكاتب، والتبحر تالياً، في تعقب أخباره، وتتبع مسيرته الإبداعية؟
والجواب... ربّما.


محمد قرانيا
تتميز شخصيات القصص على اختلاف أنواعها» بالوضوح« من جهة و(الجرأة) من جهة ثانية, وتتمتع بطبيعتها وخصائصها الذاتية,لكنها تبعاً لمتطلبات الخيال الفني- تحاول دائماً ان تتجاوز حدودها, فتتحرك في ذواتها رغبات يشحنها الكاتب بشحنات هائلة, ليتخذ منها رموزاً تحمل أفكاراً كبيرة, بغية الدخول في العوالم السحرية,


يُعَدُّ وليم فوكنر (فولكنر) William Faulkner من أبرز الوجوه في الأدب الأمريكي والعالمي المعاصر. كتب روايات وقصصاً تجمع في سردها بين تيار الوعي، والابتكارات اللغوية، والرسم الحيّ للشخصيات، وتعدد زوايا النظر، والانزياحات الزمنية ضمن السرد. حاز جائزة نوبل للأدب في عام 1949، وجائزة الكتاب الوطنية لعام 1951،




الصفحات
<< < 328329
330 
331332 > >>


     القائمة البريدية