العدد (3832) الاحد 22/01/2017       قراءة في رواية (عشاق وفونوغراف وأزمنة)       قراءة في رواية "تحت المعطف" للروائي "عدنان فرزات"       اصدارات المدى       كيف يفكر الفرنسيون؟       نمّولة والجدة حسناء... إصدار جديد لمكتبة الطفل       ثلاث قصص إيطالية للأطفال       مضامين المُضمر...في رواية جهاد مجيد(أزمنة الدم) الماضي... ظلاً للمستقبل       البيئة الصينية في رواية "جبل الروح"       معجم الأمثال الروسية بترجمة عربية    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :33
من الضيوف : 33
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 14064365
عدد الزيارات اليوم : 3270
أكثر عدد زيارات كان : 31894
في تاريخ : 24 /07 /2016
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ملحق منارات


اعداد / منارات
باتريك زوسكيند  ولد في أمباخ 26 اذار 1949،  هو كاتب روائي ألماني. من أشهر أعماله رواية العطر التي حولت إلى فيلم سينمائي شهير.
درس  التاريخ في جامعة ميونخ،  في الفترة من عام 1968 حتى 1974. عمل بعد ذلك في  أعمال وأماكن مختلفة،  وكتب عدة قصص قصيرة وسيناريوهات لأفلام سينمائية.


أطلقوا عليها لقب الحرباء،  لقدرتها على تقمص أي دور يسند إليها ببراعة شديدة. إنها الممثلة ميريل  ستريب التي ولدت في 22 يونيو 1949 في مدينة سوميت في ولاية نيو جيرسي  بالولايات المتحدة الامريكية. تعتبر ميريل من أعظم الممثلات اللاتي ظهرن  على الشاشة الفضية والقادرة بتميز على إعطاء كل دور تمثله الروعة والبصمة  التي لا تنسى للأبد.


 محمود الزواوي
هناك اتفاق  عام بين نقاد السينما والسينمائيين والجمهور على أن الممثلة ميريل ستريب هي  أقدر ممثلة أميركية معاصرة. ويتضح لمن يشاهد ميريل ستريب على الشاشة في  أدوارها السينمائية المتنوعة أنها تعيش تلك الأدوار وتتقمص شخصياتها، وأن  أداءها يتسم بالتلقائية والعفوية التي تقترن بأعظم الممثلين. ويصعب التمييز  في معظم أفلامها بين ميريل ستريب الممثلة وبين الشخصيات التي تجسّدها  والتي تجعلها تنبض بالحياة.


استغلت النجمة الأميركية ميريل  ستريب، كلمتها خلال حفل توزيع جوائز "غولدن غلوب" مساء الأحد، في مهاجمة  الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، واصفة سخريته من مراسل معوق خلال  تجمع انتخابي، بأنه الأداء الذي لا ينسى في عام 2016.


ياسمين عادل فؤاد
الكثيرون  منا يملكون مواهب متعددة، لكنهم لا يُغذونها ولا يقومون بتنميتها من أجل  ممارستها وإشباع الروح، أو حتى الاستفادة منها كمصدر للدخل، في حين أن هناك  من لا يملكون أي موهبة على الإطلاق، لكنهم يملكون سلاحًا آخر هو الشغف  والإيمان بقُدرتهم على الوصول.


ميريل ستريب في الصالات
كعادتها،  تتألق ميريل ستريب في فيلمها الجديد "الشيطان يلبس ثوب برادا" The Devil  Wears PradaK، وتلعب فيه دور "ميرندا" السادية والمتسلطة. الفيلم مقتبس عن  رواية بنفس العنوان للكاتبة الأمريكية لورين ويسمبرغر، التي تعتبر رائدة في  الأدب النسائي الجديد في الولايات المتحدة. وكانت الرواية عرفت رواجا  كبيراً، وبيع منها ملايين النسخ، وترجمت إلى 27 لغة.


ستريب تقمصت شخصية المرأة الحديدية ببراعة وتمكنت بأدائها المذهل الجذاب أن ترفع من تقدير الفيلم متوسط المستوى.
ميريل ستريب من بيت الأرواح إلى المرأة الحديدية.
كلمات  مثل “ماهرة” أو “غير اعتيادية” لا تفيها حقها على ما فعلته، فعندما تسرب  سيناريو فيلم “المرأة الحديدة- 2011” إلى العالم قال أبناء تاتشر إنهم  شعروا “بالسخط” تجاه فكرته.


فاطمة المحسن
بعد مهرجان كان  الأخير دخلت ميريل ستريب، الممثلة الأميركية، مجرات النجوم الأكثر شهرة  وانتشاراً في العالم، وهذا العام انقسم فيه النقّاد والجمهور على كل  الجوائز، ولكنهم اتفقوا على جائزة واحدة منحت لميريل ستريب كأفضل أداء  نسائي عن دورها في فيلم «صرخة الظلام». والحق أن ميريل ستريب قد سبقها إلى  مهرجان كان الأخير تاريخ من الكفاءة يليق بممثلة من نمط جديد،


حسن حداد
يُعد فيلم (امرأة  الملازم الفرنسي ـ 1981) من بين الأفلام المتميزة والمهمة في تاريخ السينما  الأمريكية، خلال عقد الثمانينات.. قام ببطولة هذا الفيلم كل من الأمريكية  “ميريل ستريب” والبريطاني “جيرمي إيرونز”.. وقد شارك الفيلم في أكثر من  مسابقة للأفلام، فحصل على جائزة أحسن ممثلة (ميريل ستريب) في كل من مهرجان  الأكاديمية البريطانية، ومهرجان الكرة الذهبية..


ضياء حسني
كشفت الممثلة  الأمريكية الكبيرة الحاصلة على جائزة الأوسكار ثلاث مرات "ميريل ستريب" من  خلال كتابي يصدر حديثا عن قصة حياتها، عن قيام النجم الكبير داستن هوفمان  بصفعها على وجهها صفعة قوية، في أثناء تصوير فيلم "كرامر ضد كرامر" عام  1978.
جاء هذا الكشف من خلال كتاب جديد، يعد بمثابة مذكرات للنجمة  الكبيرة ميريل ستريب، تم كتابته بواسطة "مايكل شولمان"، تحت عنوان (هاهي من  جديد: تصبح ميريل ستريب) وسيتم نشره قريبا في إنجلترا.


محمد رضا
* في ماضيها 19  ترشيحاً للأوسكار من بينها ثلاثة انتصارات، فهي نالت الأوسكار عن دورها  المساند في «كرامر ضد كرامر» لروبرت بنتون (1979 (وعن دوريها الرئيسيين  «اختيار صوفي» لألان ج. باكولا (1982 (و«السيدة الحديدية» لفيليدا
لويد  (2011.(عادت ستريب كمرشحة سنة 2013 عن دورها في «أوغوست، مقاطعة أوساج»  لجون َولز ثم سنة 2014 عن دورها المساند في «داخل الغابة» لروب مارشال.


مروة أبو عيش
تحت عنوان «ريكي  وفرقة فلاش» عرض فيلم النجمة العالمية ميريل ستريب في افتتاح مهرجان  القاهرة السينمائي، ومن خلاله يعود المخرج جوناثان ديم بعد ثلاثين عاماً من  إخراجه  فيلم Stop Making Sense.
 «ريكي وفرقة فلاش» من سيناريو ديابلو  كودي، ويشارك ميريل ستريب البطولة كيفن كلاين، الموسيقيّ وعازف الجيتار  الشهير ريك سبرينجفيلدز، ريك روساس،




الصفحات
<< < 1
2 
34 > >>


     القائمة البريدية