العدد (3060) الخميس 17/05/2014(الدكتور عبد الرزاق محيي الدين)       عبد الرزاق محيي الدين يروي سيرة حياته       عبد الرزاق محيي الدين..الأديب والمربي والعالم       الى عبد الرزاق محيي الدين       فنجان شاي مع عبد الرزاق محيي الدين       محيي الدين فقيد اللغة العربية       عبد الرزاق محيي الدين علامة فارقة في تاريخ الثقافة العراقية       عبد الرزاق محيي الدين استاذا       محيي الدين وفاجعة الرحيل       محيي الدين يقارع النظام السابق    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :10
من الضيوف : 10
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 4182249
عدد الزيارات اليوم : 4229
أكثر عدد زيارات كان : 20719
في تاريخ : 14 /12 /2011
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ملحق منارات


تكشف مؤلفات جابر عصفور، إضافة إلى مقالات كثيرة متفرقة في مجلات وصحف، عن  معركة   هذا المثقف التنويري ضد التخلف  في الوطن العربي ، وكفرد لا كمؤسسة، وفي مواجهة  التعصب  والارهاب الفكري  ويحصل ذلك في زمن لا يخفي فيه بعض كبار المفكرين العرب، عدم حماستهم لخوض مثل هذه المعارك، لأن نتائجها محسومة لصالح جماعات الفكر التقليدي كما يعتقدون .


عرفت من خلاله أن التواضع من شيم الكبار، والصراحة مهما كان ثمنها هي رداء  العقلاء، ومحاورة أو محاولة نقد شخصية تعد من أبرز النقاد العرب، لا أجدها  إلا مغامرة يسورها القلق والخشية من ضبابية النتائج،لكني حين طلبت منه إجراء الحوار في المكان الذي يريد، ردّ أن السكن بعيد وسأقصدك أنا في المكان الذي تريده،


سميرة سلمان
   في زمن مختل يحن الناقد د. جابر عصفور لمشاهد جميلة من الماضي، وهو يقدم كتابه"استراحة المحارب"، تسترجع الذكريات التي لا تخلو بوصفه من الإدانة للحاضر والرفض للأسباب التي انقلبت بالجمال إلى قبح والمعرفة إلى جهل! وقال عصفور الذي يشغل منصب رئيس المركز القومي للترجمة أن كتابه إصلاحي وهو لا يهرب للماضي وإنما يستعيد منه القيم الإيجابية، مستحضرا بيت أمير الشعراء أحمد شوقي" وإذا فاتك التفات إلى الماضى/ فقد غاب عنك وجه التأسي".


حازم خالد
في كتاب"الرواية والاستنارة"الصادر ضمن سلسلة كتاب"دبي الثقافية"، يبحث جابر عصفور، ضمن دراسة تأريخية ونقدية، في أسس التنوير الذي شهدته الرواية العربية المعاصرة، وكيف أنتجت المدينة الحديثة والطبقة الوسطي أدباً جديداً احتاز له مكانة لدى كتابه وقرائه تكاد تفوق مكانة الشعر العربي لديهم؟يرى جابر عصفور في كتابه"الرواية والاستنارة"أن العلاقة الجدلية بين الرواية والمعرفية، من حيث هي فن المدينة المنصب على تحويلات المكان،


عبدالله محمد الغذامي
حينما نتحدث عن جابر عصفور فإننا نتحدث عن نوع خاص جداً من الصداقة، حيث تكون المعرفة - بمعنييها العلمي والشخصي - هي القيمة التي يدور عليها الحديث، فجابر قيمة علمية ثقافية نادرة المثال، وهو في الوقت ذاته صاحب قيم أخوية نادرة المثال أيضاً، وحينما تعرفه ستجد نفسك في وفاق بين القيمتين، علمياً وأخوياً، ولكل واحدة منهما نصيبها الوافر منه،


منير عامر
لا أظن أن كتابا قد تسرب الي أدق تفاصيل الحياة مثل كتاب فن الحرب لفيلسوف القتال سون تزي الذي عاش قبل الميلاد بخمسمائة عام وعاصر كونفوشيوس‏.‏
ولست أنسى ملامح الطبيبة النفسية الايطالية الجذور كلوديا بلاك في المؤتمر السنوي الحب والكراهية علاقة متبادلة وهي تقول‏:‏ أنت لن تستطيع أن تحب نفسك جيدا إلا إن أتقنت ظروف الحياة بأخلاقيات المقاتلين‏,‏ شرط أن تعلم أن القتال هو فن استخدام السلاح المعنوي بأكثر براعة من السلاح المادي وأن تجيد قراءة أية اجندة خفية في وجدان من يحاورك‏-‏ او
يحاربك‏-‏ بغرض هزيمتك‏,‏


عز الدين المدني
 مد يمينك إلى يمينه وصافحه مصافحة الصداقة والمودة والمحبة. يده نظيفة وقلبه نقي طاهر وسلوكه شهم كريم وفكره نور وتنوير. هو احد أهم المثقفين العرب الذين عرفتهم في حياتك الفكرية والفنية.
طالما رأيت في رؤياي طيفة الكريستالي الشفاف يحمل على كتفيه العريضتين عبئاً ثقيل الوزن مرهق الأبعاد والإشعاع،


فاطمة ناعوت
ثمة منطلقان ينتهج الناقدُ الأدبيّ أحدهما في مقاربته للثقافة الأدبية - سواء بالمرور الإشاريّ السريع أو بالدراسة السابرة الغور -: الأول ينطلق من الوعي بالأهمية الثقافية والأكاديمية للناقد الأدبيّ ودوره التاريخي في تعديل مسار الحراك الأدبي بإعمال أدوات التشريح الفنيّ المحصّلة من الدرس والتحصيل الأكاديمي، والثاني ينطلق، بالإضافة إلى ما سبق،


علي حسين
كتب جابر عصفور  في  زاويته الاسبوعية بصحيفة الاهرام  إن"معركة التحديث الثقافى اللازمة لاكتمال تأسيس الدولة المدنية، ينبغى أن تخوضها كل القوى الديموقراطية، سواء كانت تيارات إسلام سياسى أو تيارات مدنية، فالأهم هو مستقبل الدولة الوطنية الديموقراطية التي هي دولة مدنية بالضرورة. والأهم - والأمر كذلك - أن تسهم كل قوى المجتمع المدنى ومؤسساته وتجمعات مثقفيه فى إشاعة"ثقافة المواطنة"،


شارلوت برونتي روائية وشاعرة إنجليزية، هي الأكبر بين الأخوات برونتي الثلاث اللواتي تعتبر رواياتهن من أساسيات الأدب الإنكليزي. كتبت روايتها الشهيرة جين اير تحت اسم مستعار لرجل كيور بيل.
ولدت شارلوت في ثورنتون، يوركشاير عام 1816، وهي الثالثة من بين ستة أطفال لماريا ني برانويل وزوجها الأيرلندي باتريك برونتي الانغليكاني الديانة. في عام 1820 انتقلت العائلة إلى مدينة هاوارث، حيث عين باتريك كقس الأبرشية هناك. توفيت السيدة برونتي في 15 سيبتمبر عام 1821،


الكاتب / اي او سكوت
فيلم جين آير من اخراج كاري جوي فوكناغا وكتب السيناريو مويرا بوفيني بناء على رواية شارلوت برونتي ومن انتاج اليسون اوين وقام بالادوار الرئيسة: ميا فازيكوفسكا بدور جين اير، مايكل فاسبندر بدور روشستر، جامي بيل بدور القس جون ريفرز، سالي هاوكنز بدور السيدة ريد، هوليداي غرانجر في دور دايانا ريفرز، ربما كانت جين اير تفتقر إلى الثـروة والملامح الجميلة، فهي تشتهر بصغر حجمها وبساطتها مثلما تشتهر بوضعها الغامض والبائس.


ترجمة واعداد / عادل العامل
تربط بين الأخوات و الأخوان المولعين بالكتابة الأدبية في الأسرة الواحدة، في العادة، علاقة حميمة تتّسم بالتعاون و تبادل الأفكار و النقد و التشجيع، و التنافس الودّي أيضاً، و لو أن الأمر قد لا يكون هكذا بالضرورة على الدوام.  و قد ميّزت الحميمية علاقة الشاعر وليام وردزوَرث باخته دوروثي، فكانت واحداً من الأمثلة المميزة التي عرفها تاريخ الأدب الانكليزي، كما جاء في المقال المنشور في Foundation Poetry للكاتبة كيسي ن. سيب عن هذه الظاهرة.




الصفحات
<< < 1
2 
34 > >>


     القائمة البريدية