العدد(4394) الاثنين 18/03/2019       أدب الرسائل بين مؤرخ العراق الحسني واعلام عصره       في ذكرى رحيله في 16 آذار 1945 الرصافي .. مواقف وذكريات       صفحات غير معروفة عن اذاعة قصر الزهور       عندما أصبح حسين جميل مديرا للدعاية والنشر سنة 1936 كيف عين .. وكيف استقال ؟       في ذكرى عزله في 17 آذار 1911 الوالي ناظم باشا .. هكذا نصب وهكذا عزل       دار المعلمين العالية.. تأسيسها وأيامها الاولى في العشرينيات       ذكريات مسرحية: بين "الفرقة الشعبية للتمثيل" وجماعة "جبر الخواطر"       العدد (4392) الخميس 14/03/2019 (فاطمة المحسن)       فاطمة المحسن وتمثّلات الحداثة    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :24
من الضيوف : 24
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 24514278
عدد الزيارات اليوم : 5267
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » عراقيون


زهير كاظم عبود
في الوقت الذي كان يفتخر العراقي بالتعدد الديني والقومي والاجتماعي بين أهل العراق ومايحكمه من أعراف وتقاليد وقيم منسجمة مع طبيعة الحياة اليومية للناس ، بل يفتخر أهل العراق بهذا التكاتف الاجتماعي والتجانس الأنساني واحترام العقائد والأديان في بلد قل نظيره في المنطقة من نواحي التعدد الديني والقومي والطائفي .


توما شماني
في الخمسينيات عرفت مير بصري حين كان مديرا لوكالة سيارات شوفر الامريكية وكان مقره على بداية شارع الرشيد من الباب الشرقي. وكان شارع الرشيد آنذاك عامرا بالمخازن المكتنزة بالبضائع. منها (حسو اخوان) و (اوروزدي باك)


فاروق صالح باسلامة
انه مؤرخ الفكر العراقي في القرن العشرين؛ درج في كتاباته عن العراقيين على «الحقانية» و«الإنصاف» و«الرؤية الواضحة». وهذه قيم فكرية، وشيم معرفية، وافكار علمية. اتقن مير بصري ادراجها في كتبه عن العراق والعراقيين.


علي حسين محيميد
ولد مير شلوموحاي بن شاؤل بن بصلئيل المعروف باسم بصري في بغداد في التاسع عشر من أيلول عام 1911م من أسرةٍ عراقيةٍ عريقة عُرفت باسم (عُوبديا). كان من أبرز شخصياتها (عمه) الذي شغلَ منصب رئيس المحكمة الشرعية ببغداد عام 1848م.




الصفحات
<< < 320321
322 


     القائمة البريدية