العدد(4374) الاثنين 18/02/2019       في ذكرى رحيله 18 شباط 1985 احمد حامد الصراف .. كاتب مجلسي ظريف       من ذكرياتي الكروية في الخمسينيات       امام وزير الداخلية سعيد قزاز وجها لوجه       كيف أكمل علي الوردي دراسته العليا قبل الدكتوراه ؟       من تاريخ التعليم قبل ظهور المدارس الحديثة.. التعليم الشعبي ( الكتاتيب )       استجلاء اغتيال وزير الداخلية توفيق الخالدي في22شباط 1924       الاميرة جليلة .. حياة قلقة ونهاية مؤلمة       العدد (4372) الخميس 14/02/2019 (فهد 70عاماً على الرحيل)       صفحات مطوية من حياة يوسف سلمان .. ايام التأسيس في الناصرية    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :31
من الضيوف : 31
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 24164260
عدد الزيارات اليوم : 8315
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » عراقيون


القصيدة التي القاها الجواهري عقب انقلاب 8 شباط الدموي
أمينُ لا تغضبْ فيومُ الطـَّغامْ          
                        آتٍ وأنفُ شامتٍ للرَّغامْ
أمينُ لا تغضبْ وإنْ هُتـِّكَ الـ
            سِّتـْرُ وديستْ حُرُماتُ الذ ِّمام


حميد الكفائي
أول لقاء جمعني  بالدكتورة لمياء الكيلاني، عالمة الآثار العراقية التي رحلت قبل أيام، كان  أواسط التسعينيات عندما ألقت محاضرة عن الآثار العراقية في ديوان الكوفة في  لندن، تحدثت فيها عن تهريب الآثار من العراق وبيعها في الخارج وكيف يمكن  العراق استعادتها حتى بعد بيعها لأنه ليس لأحد حق بيعها. وبعد أن أكلمت  محاضرتها، ناقشتها في مسألة التهريب التي كنت أعتقد بأنها كانت منظمة وتجري  بموافقة متنفذين في النظام العراقي،
فهكذا قرأت في تقارير نشرتها صحف أجنبية رصينة.


رشيد الخيُّون
كان قسم  الآثار، المفتتح حديثاً في الخمسينيات من القرن المنصرم من أقسام كلية  الآداب ببغداد. ويُعد من الأقسام الثانوية، قياساً بالأقسام الأخرى؛ فهو  يرتبط بالبحث عن أدوات ورمم الأولين، وليس فيه طموح السياسة والجاه  والثروة. وهذا ما كانت تفكر فيه خبيرة الآثار لمياء كيلاني، سليلة سدنة  الحضرة الكيلانية ببغداد، قبل دخولها هذا القسم عن طريق المصادفة. كانت  تحلم، وهي طالبة ثانوية، أن تكون يوماً ما رئيسة وزراء مثلا، أو سياسية  يُشار إليها بالبنان.


 عادت لتحميها من السرقة، واستخرجتها تحفاً حتى من البالوعات..
رحلت عالمة الآثار د لمياء الكيلاني التي كانت من أوائل عالمات الآثار في تاريخ العراق، وساعدت المتحف القومي لبلادها في مواجهة عمليات النهب التي تلت حرب العراق.  رحلت في الثامن عشر من يناير/كانون الثاني الجاري في عمّان، بالأردن، عن عمرٍ يناهز الثمانين عاماً. تقول ابنتها نور إنها توفيت بسبب أزمة قلبية، بينما كانت في عمّان لحضور ورشةٍ لتدريب القيّمين ومساعدتهم على حماية وحفظ الإرث الثقافي للعراق وسوريا.


 ترجمة : حامد أحمد  
 حذرت  الاثارية العراقية ، لمياء الكيلاني ، قبل وفاتها من ان التوسع العمراني  الفوضوي  وعمليات النهب في العراق هما من اكبر التهديدات التي تتعرض لها  مناطقه ومواقعة التاريخية والحضارية القديمة.
وقالت الكيلاني ، التي كانت تشغل منصب مستشارة بحوث للدراسات الشرقية والافريقية في كلية جامعة لندن ،


د . سيار الجميل
ودعتنا قبل  أيام الصديقة الفاضلة الاركولوجست الدكتورة لمياء الكيلاني (1931-2019)،  التي عرفتها منذ زمن طويل بحكم تخصصها في الآثار العراقية ، وتوثقت عرى  العلاقة العلمية بيننا في السنوات الاخيرة بحكم اصدقاء مشتركين لنا في  جامعة لندن .. وهي تقيم في لندن بعد ان خدمت طويلا في العراق ، وكنت التقي  بها في سفراتي العديدة الى لندن ، كانت نشيطة وفعالة ومتابعة من خلال  علاقتها القوية بالعديد من الزملاء المؤرخين والاثاريين البريطانيين ،


صادق الطائي
اذكر جيدا  محاولاتي اقناع السيدة الكيلاني لاجراء حوار صحفي وترددها في ذلك، أذ كانت  تقول، ماذا سأقول في الحوار، كل ما لدي اقوله عادة في محاضرات علمية اقدمها  في جامعة او مؤتمر، فقلت لها ان اللقاء الصحفي مختلف، لان المؤتمر او قاعة  المحاضرات في الجامعة عادة يحضرها المختصون ،اما اللقاء الصحفي سواء في  جريدة او تلفزيون فيحضره او يقرأه الانسان العادي غير المختص بالاضافة طبعا  للمعني والمختص .


طالب عيسى
ـ 1 ـ
(عالم  صوفي) رواية عالمية تتحدث عن الفلسفة كتبت باللغة النرويجية وترجمت إلى  لغات أخرى وتعتبر مدخل مميز لفهم وتعلم بعض مفاهيم علم الفلسفة وهي تذكرني  بكتاب (قصة الايمان) لنديم الجسر لتشابه الأسلوب والحبكة.


علي عبد الامير عجام
في مثل  سعيه الدائم إلى عمل دؤوب في هدوء تام، سعى العازف والمؤلف الموسيقي حسين  قدوري إلى أن يكون رحيله في ساعة هدوء على رغم الصخب الذي يضرب بلاده، فرحل  عن الحياة في يوم منع تجول السبت الماضي الذي سبق يوم الانتخابات.


باسم حنا بطرس
مؤرخ موسيقي
منذ  المؤتمر الأول للموسيقى العربية المنعقد في القاهرة عام 1932 الذي تدارس  بكل عمق وجدية في مختلف جوانب الموسيقى نظرياً وتحليلياً ومقارنة، اتضح ان  التربية الموسيقية للاطفال هي نقطة الانطلاق وحجر الزاوية في ارساء ركائز  البناء الموسيقي في أي مجتمع كان.


د. علي حداد
كان (حسين  قدوري) موسيقياً بارزاً كرس الغالب على جهوده في الموسيقى للطفولة وشعرها  وغنائها، فارتقى بحسه الفني بكثير من نصوص شعر الأطفال إلى مدارج أداء  جمالي متميز، مما جعلها في مساحة التناول ـ حفظاً وترديداً واستذكاراً  مستعاداً ـ لدى معظم الأطفال العراقيين والعرب.


حبيب ظاهر العباس
تمتاز مدينة  المسيب بمكانةٍٍ خاصة في تاريخ العراق، ترجع إلى أواسط القرن الأول الهجري  أو إلى أوآخر القرن الخامس للهجرة في رأي آخر، وهي على كل حالٍ مدينة  قديمة أصيلة جميلة حلوة، وعلى الرغم من تقادم العهد فإن هذه البلدة الطيبة  توحي إلى أهلها وسكانها بالماضي الجميل الأصيل، تحتفظ بما لم تستطع الحياة  الجديدةُ أن تزيله من عاداتها ورسومها وآدابها وفولكلورهـا.




الصفحات
<< < 1
2 
34 > >>


     القائمة البريدية