العدد(108) الخميس 2020/ 20/02 (انتفاضة تشرين 2019)       الحشود من طلبة الجامعات تتدفق على ساحات التظاهر .. وتجدد الاشتباكات فـي الخلاني       "أنت ومَن تهوى تُحبّان العراق وتتظاهران من أجله"       التأسيس لقوائم انتخابية داخل الحراك الشعبي..في إطار مساعٍ يقودها ناشطون بمختلف المحافظات       بالمكشوف : كابينة علاوي.. عنتر 70       اختطاف مسعف من ساحة التحرير وارسال صوره الى عائلته       ناشطون يرفضون استمرار وزير الثقافة بمنصبه في حكومة محمد علاوي       طالبات وسيّدات النجف في تظاهرة غاضبة ضد الإساءة للمُتظاهِرات       المفوضية تنشر صورة “فهد”: قاتل داعش في الجيش والحشد.. ثم رحل متظاهراً       قصة متظاهر قاسى تجربة الاختطاف: اغتصبوه بعصا.. وعبد المهدي لم يعلق!    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :51
من الضيوف : 51
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 30760121
عدد الزيارات اليوم : 20467
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ذاكرة عراقية


 يصف خير الدين العمري الانتخابات النيابية في ثلاثينات وأربعينات القرن الماضي وصفاً دقيقاً ، ينبعث من واقع الحال . حاله هو بصفته موظفاً في تشريفاتية قصور المغفور له فيصل الأول ، وحال وضع النيابة بصفته نائباً في المجلس النيابي العراقي ، ثم رئيساً لبلدية الموصل ردحاً من الزمن . جاء كل ذلك في كتابه – مذكرات خير الدين العمري – مقدمات ونتائج – الجزء الأول ص ص 227-212 ،


- القسم الاول -
 ولد في بغداد وأتم دراسته الثانوية 27-1928 وكان من بين مجموع التلاميذ الذين نجحوا في امتحان البكالوريا في ذلك العام في العراق. وكان في البداية من حيث الأفكار يفكر في مستقبله وأي كلية يدخل بعد تخرجه من الثانوية أيكون مدرسا ويخضع لقوانين الخدمة المدنية ويتقيد بقيودها وسلاسلها؟ 


خالص عزمي
في 26 تشرين الاول ـــ أكتوبر ــ من عام 2010 تمر الذكرى الخامسة عشرة على رحيل الفنان والشاعر والملحن العراقي البارز المرحوم عزيز علي؛ وما هذه الأسطر الا باقة ورد عطرة يفوح شذاها على قبره اعتزازا وتكريما.


مازن لطيف
مثلما نجد بوابات أضرحة أولياء الله مخضبة بالحناء نذرا أو أمل بشفاعة أو عرفان في رد طلب وأداء نذر، فأن باب عيادة الدكتور (كبايه) كانت تتسم بالأمر عينه بالنسبة للعامة، ولاسيما في مدينة العمارة. وحينما رحل إلى بغداد، كانت جموع "أهل العمارة" على موعد مع حافلة خشبية  منذ العام 1965 يعلن قائدها (كبايه..كبايه)، مساء كل  يوم خميس في وسط العمارة، ويشرع بتسجيل الناس ليغادروا بهم الجمعة مبكرا. وتذهب الجموع الى بغداد لمعايدة بركة الدكتور كبايه والعودة أدراجها مساءً مكللة بالشفاء المؤزر بعد علاج نذهب الى أنه يبدأ من
إيمان العامة بقدراته الطبيب الروحية واعتقادهم بملكاته ويقينهم المسبق بالشفاء. ولم يستحصل منهم مبالغ ولاسيما فقراءهم، بل بالعكس كان يقدم لهم الدواء مجانا في أكثر الأحيان.


د. سندس الزبيدي
باحثة ومؤرخة
لم تبدأ الدولة العثمانية ، وحتى بدايات القرن العشرين ، الاهتمام الكافي بمشاريع الري في العراق بالرغم من أهمية هذه المشاريع للزراعة التي كانت تعد العمود الفقري للاقتصاد العراقي يومئذ. واقتصر لاهتمام بهذا المجال على جهود فردية اضطلع بها بعض الولاة العثمانيين الذين تعاقبوا على حكم العراق .


الدار البغدادية- معظم البيوت البغدادية مقسمة إلى حرم وهو مسكن النساء والديوخانه وهو المحل الخارجي من البيت ويجتمع به أبو البيت مع أصدقائه. كما أنها تتألف من طابقين يشتمل الأول على مدخل الدار وتكون باب الحوش (طلاكة)


اعتمدت الدولة العثمانية في نظامها البريدي على وسائل مواصلات بسيطة متمثلة باستخدام (الحمام الزاجل، فضلا عن استخدام سعاة البريد والذين يسمون بـ اللغة التركية (الطاطارية – التاتارية)، إذ تتحد مهماتهم بنقل البريد من مصادره إلى الدوائر المعنية بالأوامر والتعليمات،


حسين علي محمد الشرع
تعتبرُ كلية الحقوق العراقية من انجح واهم الكليات من حيث الدراسة والتدريسيين وهذا باعتراف العرب والأجانب الذين درسوا وتخرجوا منها فقد تبوءوا المناصب العالية سواء في الحكم أو في القضاء الواقف فقد درس وأشاد فيها الأستاذ وحيد الذي أصبح رئيس وزراء ماليزيا وكذلك الدكتور


كمال لطيف سالم
سجل المخترع العالمي ((إديسون)) اختراع الفيلم السينمائي وصمم مع صديقه ((ديكسون)) آلة السينما والكينتو غراف سنة 1891وحذا حذوهم المصمم لجهاز العرض السينمائي سنة 1893وتتابعت التجارب والمخترعات خدمة للإنسانية وإسعادها. ففي مقهى ((الجراند كافية))


رفعت الصفار
المحلة مجتمع صغير تسوده علاقات تعتمد المعرفة الشخصية أساسا لبلورتها والانتماء إليها وهو انتماء تعزيزي يوطد الانتماء إلى الوطن بمفهومه التقليدي الذي يستوعب خارطة الوطن من حيث الحدود الجغرافية والأبعاد السياسية. وكان الأقدمون من العراقيين يتفاخرون في الانتساب إلى محلاتهم


شهاب احمد الحميد
عندَ احتلال الانكليز بغداد في 11/آذار 1917 وضع القائد العام للقوات البريطانية بياناً بالرسوم الواجب استيفاؤها من الأهالي لحساب البلديات فبقي هذا البيان معمولاً به حتى أواخر عام 1930 ولكن الرسوم التي ورد ذكرها فيه لم تكن لتجبى بالنص لأن البلديات كثيراً ما كانت تتقاضى عن الجباية لاعتبارات اقتصادية وأدبية.


النادِي العسكري وهو أقدم النوادي في بغداد بعد تكوين الجيش العراقي بسنة واحدة واقترح تأسيسه مجموعة من الضباط الذين كانوا يجتمعون بنادي الضباط في استانبول أو الضباط الذين كانوا في اسر الجيش البريطاني ورأوا نوادي الضباط الخاصة،




الصفحات
<< < 302303
304 
305306 > >>


     القائمة البريدية