العدد (4417) الخميس 25/04/2019 (شعوبي ابراهيم)       مع الفنان الراحل شعوبي ابراهيم .. شهادات       شعوبي إبراهيم أول مدرس للمقام العراقي بطريقة منهجية وعلمية       شعوبي إبراهيم.. سيرة فنية حافلة       كُتب شعوبي ابراهيم       شعوبي إبراهيم إنطلق من الأعظمية عازفاً ومطرباً تاركاً لطلبة الموسيقى إرثاً كبيراً       الموسيقي شعوبي ابراهيم .. مسيرة حافلة بالعطاء       العدد (4416) الاربعاء 24/04/2019 (تولستوي و صوفيا)       مذكرات صوفيا تولستوي       دوريس ليسينغ تكتب عن يوميات زوجة تولستوي    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :25
من الضيوف : 25
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 25079599
عدد الزيارات اليوم : 9656
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ذاكرة عراقية


جواد البياتي
في خريف 1977  كنت في مهمة استطلاع صحفية في دور الأرامل التي يطلق عليها الكرخيون محلة  المنصورية المحاذية لمرقد ومقبرة الشيخ معروف الكرخي، لاحظت شخصاً يحوم حول  مبنى بائس مندس بين تلك المنازل. كان يبدو عليه الأهتمام ويسأل عن مفتاح  ذلك المنزل الذي تقوم بداخله قبة خضراء فقيرة، اثار ذلك لدي فضولاً للتعرف  على هذا الرجل وهذا المنزل ذو القبة الخضراء.


سميرة شعلان كيطان
في عام  1937 زار وزير المعارف يوسف عز الدين إبراهيم في حكومة  حكمت سليمان برفقة  مدير الآثار القديمة الأستاذ ساطع الحصري ووقف بنفسه على أحواله ، فانتقد  تكدس الآثار بصورة عشوائية ، لاسيما ذات القيمة التأريخية الكبيرة والنادرة  منها ، وآقتطاع أجزاء من طارمات البناية وآتخاذها محلاً لعدد من شعب  المتحف بعد تعذر إيجاد أماكن لها داخل بناية المتحف بسبب آزدحامه بالآثار ،


د . حميد حسون العكيلي
يعود  أصل تسمية مدينة العمارة إلى دواعٍ عسكرية كما يذكر أكثر من مؤرخ عراقي.  فعلى أثر تمرد عشيرة البومحمد برئاسةِ فيصل الخليفة على السلطات  العثمانية,وكان ذلك اعتماداً على ماحصل عليه الشيخ فيصل من المدافع بواسطة  بعض الأمراء الإيرانيين, فعند ذلك أرسل والي بغداد مصطفى نوري باشا(5/3  /1860- شباط1861)


حسين الاعظمي
يمكن ان نرى أن  سلطة المحلية والبيئة في الاداء المقامي العراقي قد تزعزعت منذ ظهور المغني  الكبير محمد القبانجي الذي يعتبر رائد الابداعات الحديثة في غناء المقام  العراقي ومثيرها الاول..! ثم بدأنا نرى النزوعات الابداعية لدى الآخرين من  المؤدين المعاصرين ومن اتباع الطريقة القبانجية تظهر وتؤثر على نقاء  التعبير الخصوصي لأداء المقام العراقي، وقد نحى منحاه بعض المؤدين  اللاحقين، ولكن الملاحظة الجديرة بالاهتمام في هذا الموضوع..


رفعة عبد الرزاق محمد
لا  يختلف اثنان على ان لاستاذنا الكبير الراحل عبد الرزاق الحسني فضلا كبيرا  على الدراسات التي تناولت تاريخنا الحديث ، فهو بحق شيخ المؤرخين العراقيين  . ولا غرابة ان يعد مرجعا رئيسا لكل باحث في تاريخ العراق في العهد الملكي  ، وان تصبح مؤلفاته الوثائقية من نوادر الكتب، على الرغم من الطبعات  العديدة لها . ومهما قيل عن طريقة الحسني في كتابة التاريخ واعتباره  وثائقيا وليس مؤرخا ، فان ما كتبه سيبقى مصدرا كبيرا ،


اعداد : ذاكرة عراقية
رأي الجواهري في الرصافي
 لما  حلّت ذكرى وفاة الرصافي  كتب الاستاذ الشاعر الكبير محمد مهدي الجواهري  كتب مقالة نشرتها «الثبات» في عددها الثاني والتسعين في 18 جمادى الثاني  1371 هجرية المصادف للاثنين السابع عشر من مارس (آذار) 1952م، عنوانها:


سندس حسين علي
كان الملك غازي  محبا للأعمال الكهربائية الميكانيكية, وتستهويه بعض الملامح للحضارة  الغربية، ويمكن أن نعد تلك هي النقطة الأساس في تأسيس أذاعته الخاصة. ومن  ذلك انه كان من عادة العراقيين في ثلاثينيات وأر موظف في المطار المدني،  عمل مهندسا ومذيعا في اذاعة قصر الزهور،كان الشخص الوحيد في العراق الذي  حصل على شهادة في الاتصالات اللاسلكية بعينيات وخمسينيات القرن العشرين  استخدام العاقول


د.  بشرى سكر الساعدي
ذكر  حسين جميل أنّ جماعة الاهالي تصورت أنّها تستطيع تنفيذ منهاجها عن طريق  اشتراكها في الحكم، وهو منهج يتناول كلّ ما يمكن أن تستهدفه حركة سياسية  بالنسبة لنظام الحكم، فقد تصوَّروا أنّهم كهيأة أقرب إلى الحزب، ولهم  أنصارهم وأعوانهم في أوساط الشعب والمثقفين والمتعلمين والطلاب،  وباستطاعتهم ضبط الأوضاع إذا تولوا الحكم، ولاسَّيما أنّ يتولوا بعض  الوزارات المهمة، مثل وزارة المعارف التي تولاّها أقرب الاشخاص إليهم،


اعداد : ايمن سعيد البياتي
ذكر  الكاتب ابراهيم صالح شكر في وصف حالة العراق في عهد الوالي شوكت باشا : ((  والفوضى سائدة في العراق وحبل الامن العامة مضطرب في جوانبه فقبائل  الهماوند تعبث في أطراف كركوك وجهات السليمانية وقبائل المنتفك رافعة لواء  العصيان مسخفة بالكم وعشائر الديوانية  تجاهر الحكومة بالاستخفاف وتمنع  عنها الرسوم الاميرية عشائر بني لام من الكوت الى العمارة


جواد كاظم محيسن
شعرت وزارة  المعارف بضرورة فتح دار عالية للمعلمين، التي أصبحت الحاجة إليها كبيرة،  ولاسيما بعد فتح مدارس متوسطة وثانوية. إذ لم يكن في العراق، في ذلك الوقت،  أساتذة من ذوي التأهيل العالي للتدريس في تلك المدارس. وقد ذكرت الوزارة  في تقريرها السنوي عن سير المعارف لعام1922-1923 ما يلي: "بما أننا سنحتاج  إلى فتح مدارس ثانوية في بعض المدن، رأينا من الضروري أن نفكر في كيفية  استحضار المعلمين لها.


لطيف حسن
تجمع خريجو الدورة  الاولى في معهد الفنون الجميلة  في فرقة واحدة عام 1948 حول جعفر السعدي،  على خلاف طموح ورغبة حقي الشبلي في ان يجمعهم في فرقة قومية كبيرة كان يحلم  بتأسيسها آنذاك من طلابه وتحت وصايته الابوية، وأسسوا بشكل منفصل (الفرقة  الشعبية للتمثيل) وهذه هي في رأيي اول صوت معارض يرفعه المسرحيون ضد اوضاع  وشكل المسرح السائدة آنذاك، واول مقاومة يبدوها ضد التدجين في نوع من  المسرح تريده الحكومة.


موفق خلف العلياوي
بعد رفض  وزارة الداخلية لطلب الدكتورة نزيهة الدليمي ورفيقاتها بتأسيس جمعية تحرير  المرأة, وجه قادة الحزب الشيوعي كوادره النسوية المتميزة, وفي مقدمتهن  نزيهة الدليمي إلى العمل السريع لتأسيس رابطة نسوية سرية بإسم جديد, مهمتها  نشر مبادئ وأهداف الحزب بين جماهير الشعب عن طريق العنصر النسوي, وذلك  لصعوبة عمل الحزب علناً في ظل سياسة الحكومة العراقية عدم السماح لأي حزبٍ  يمارس نشاطاً معارضاً لسياستها الداخلية والخارجية,




الصفحات
<< < 12
3 
45 > >>


     القائمة البريدية