العدد(126) الثلاثاء 17/03/2020 (انتفاضة تشرين 2019)       الناصرية تنتفض.. إحراق مقار حكومية وإغلاق عدد من الطرق       متظاهرون يروون حكاياتهم: هكذا تحدّينا القمع والموت       حكاية شهيد..ريمون ريان سالم، صغير العمر كبير الفكر والروح والمسؤولية الوطنية!       متحف الدمع       هتافات رفض مرشحي الأحزاب تعود لساحات التظاهر       هل يساهم "كورونا " بشق صفوف الاحتجاجات وإيقاف المظاهرات والاعتصامات       بالمكشوف: "جرابيع" أمريكا       رياض أسعد.. الرصاصة تختار من لا يعرف الانحناء       الغارديان: الجماعات المسلحة تستخدم القتل والاختطاف لإنهاء الاحتجاجات    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

 

 

 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :81
من الضيوف : 81
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 34451159
عدد الزيارات اليوم : 17966
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


هل اعجبتك سلسلة اهل الفن  على كرسي الاعتراف التي قدمناها لك حتى العدد الماضي؟ وهل اثارت اهتمامك  تلك الحقائق العيجبة التي سجلها الفنانون انفسهم على انفسهم؟ لقد رأينا ان  نكتفي بهذا القدر من اهل الفن، لنضع على الكرسي امامك طائفة جديدة من  الاعلام.. طائفة اهل الفكر.. وهذه هي.. نستهلها بالاستاذ عباس محمود  العقاد.. الكاتب العملاق الجرئ.. الصريح.


عندما اعتقل الزعيم الخالد سعد  زغول عام 1922 اي منذ 22 عاما وفدت على مصر صحفية امريكية هي الانسة ترى  المحررة بجريدة "شيكاغو تربيون" واستطاعت ان تظفر بحديث صحفي مع السيدة  الجليلة ام المصريين، وقبل ان ترسل بحديثها الى جريدتها بعثت بصورة منه الى  ام المصريين ورأينا ان ننشر هذا الحديث الطريف ليعيد الى الاذهان ذكريات  فاتنة يقدسها جميع المصريين.


كانت منذ سنتين فتاة نكرة  مغمورة في الحادية والعشرين من عمرها، كل مؤهلاتها عينان جميلتان ضاحكتان،  وشعر بلاتيني، وقوام تدور خلفه الرؤوس.. وكانت شركة كولمبيا تبحث عن نجمة  تحل مكان «ريتا هيوارت» التي تخلت عنها،


عادت سامية جمال في الاسبوع الماضي من باريس بعد ان عاشت ثلاثة اشهر ونصف بين صحراء طارودان في شمال افريقيا وفندق رفائيل.
ووجدت  سامية بعد وصولها الى القاهرة ان وزنها قد نقص خمسة كيلو جرامات كاملة  بسبب الرجيم الذي اتبعته في فرنسا بالرغم منها وتقول سامية ان الغلاء في  فرنسا لا يتصوره مخلوق وان وجبة الطعام البسيطة التي تتكون من صف واحد  يتكلف اكثر من ثلاثة جنيهات..


احتفل بزواج الملك حسين والملكة  دينا في ثلاثة قصور.. كتب العقد في قصر زهران، واستقبلت السيدات في قصر  رغدان.. واقيمت الحفلة الساهرة في قصر بسمان.
الملك حسين في صدر قاعة  العرش الكبرى بقصر رغدان بملابس الملك الرسمية.. والى يساره الملكة دينا في  حلة الزفاف البيضاء، وحولهما اعضاء الاسرتين والملك فيصل والامير عبد  الاله..


علي كامل حمزة السرحان
ترجع حركة أنشاء المدارس الخاصة بالأقلية اليهودية في ولايات ومدن العراق إلى سنة 1832م، حيث بدأ اليهود آنذاك بتأسيس عدد من المدارس التقليدية الأولية في ولايات العراق الثلاث (بغداد، الموصل، البصرة، وفي سنة 1864 أتخذ التعليم الخاص بيهود العراق منعطفاً جديداً تمثل بقيام (جمعية الاتحاد الإسرائيلي)) المسماة بـ (الاليانس) بفتح مدارس حديثة في ولايات ومدن العراق ومنها مدينة الحلة


حسين عبد الواحد بدر
تعود فكرة الاصلاح التي طبقتها جمعية منتدى النشر في مدينة النجف إلى عام 1925، حينما تألفت جمعيات سرية، اشبه بمجالس تمهيدية ، للتفكير في طريق الاصلاح وكسب الرأي العام ، في وقت كان تداول الافكار الاصلاحية حبيس الغرف المغلقة، إذ يقول الشيخ محمد رضا المظفر " ولا أزال احتفظ بمحاضر جلسات جماعتي الاولى تلك وبمذكراتي الخاصة عنها وعن غيرها، وهي على بساطتها تمثل لي مقدار التكتم والخوف، الذي كان يساورنا [ الخشية من غضب القوى المحافظة ]


يسترجع المؤرخ فيصل فهمي، 77- عاما، وهو ابن العقيد فهمي سعيد- أحد ضباط حركة مايس العام 1941 ذكرى فيضان العام 1831، الذي غرقت فيه بغداد من شمالها الى جنوبها، ويومها كانت بغداد مسورة، يمتد سورها الاول من الباب الشرقي الى الباب المعظم، من جانب الرصافة اذ يبلغ عدد سكان الرصافة قرابة ضعفي سكان جهة الكرخ التي يمتد سورها هي الأخرى،



الصفحات
<< < 11541155
1156 
11571158 > >>