العدد (4551) الثلاثاء 2019/ 20/11 (انتفاضة تشرين 2019)       ساحة التحرير تابعت مباراة "أسود الرافدين".. جماهير حاشدة كانت تتمنى الفوز       محفل الآباء المؤسسين "فاقد الشرعية" في دارة الحكيم ..!       شعارات ساحات الاحتجاج: شتم الطائفية وتعزيز الهوية الوطنية       مواطنون يساندون المحتجين بدعم عوائلهم       مشاهدات من ساحة الاحتجاج : يكتبها سعدون محسن ضمد       التكتك سلاحنا       "جهات مجهولة تتحدى القانون"..حقوق الإنسان لعبدالمهدي: أُوقفْ اختطاف الإعلاميين والمحامين!       "ماكو وطن.. ماكو عمل": أسواق كربلاء تخلو من مرتاديها تضامناً مع الاحتجاجات       يوميات ساحة التحرير..سينما الثورة تفتح الأبواب أمام المتظاهرين قرب ساحة التحرير    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

 

 

 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :49
من الضيوف : 49
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 28659816
عدد الزيارات اليوم : 17850
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


 يحيى السماوي
أنـتَ لـسـتَ " نـيـرون " ..
و " بـغـدادُ " لـيـسـتْ " رومـا " ..
فـهـلْ مـن وسـيـلـةٍ أخـرى لإذابـةِ الـجـلـيـدِ الـمُـتَــجَـمِّـدِ فـي عـروقِـك
غـيـر إحـراقِ الـوطـن ؟


 متابعة / المدى
دخلت  تظاهرات مدينة الناصرية يومها الـ٢٦ بعد ليلة شهدت تفجير عدد من العبوات  الناسفة،  فيما أطلقت السلطات سراح الناشط الملقب “حسين الزعيم” أحد أشهر  متظاهري قضاء الرفاعي شمالي ذي قار. وقال مراسلنا، إن "المتظاهرين  أغلقوا امس  الثلاثاء، دوائر الإحصاء والتخطيط وشركة نفط ذي قار والكليات  والمعهد التقني، فيما أرجأت جامعة ذي قار امتحانات الدور الثالث إلى إشعار  آخر".


 متابعة المدى
طالبت  "المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق"،امس  الثلاثاء، الجهات الحكومية  بإيقاف مسلسل الاختطافات التي طالت العديد من الناشطين والإعلاميين، داعية  للكشف عن الجهات المجهولة التي تقوم بهذه الأعمال. وقالت المفوضية في بيان  لها امس تلقت المدى نسخة منه، نطالب "القائد العام للقوات المسلحة بإلزام  الأجهزة الأمنية في وزارة الداخلية وجهازي الأمن الوطني والمخابرات  والأجهزة المختصة الأخرى باتخاذ الإجراءات اللازمة لإيقاف مسلسل الاختطاف  الذي طال الناشطين والإعلاميين والكفاءات وعدد من المحامين والكشف عن
الجهات المجهولة التي تقوم بها تحدياً لسلطة الدولة والقانون".


أميرة الطحاوي
كاتب مصري
لم  يتخل الشاعر المعروف بمعارضته للنظام في مصر منذ العهد الناصري في  الستينات، عن رغبته في المشاكسة، وحتى عندما انتقل لغرفة عادية بالمستشفى  فإنه غافل الكثيرين ليدخن السجائر.. وغافل المرض حيث جاء تشخيص الأطباء  لحالته بأنه "مشروع جلطة"، بدوره لم يفوت الفرصة لنقد النظام الحاكم بمصر  فتندر على الوصف بالقول أنها مجرد مشروع جلطة لم يكتمل؛ تماماً مثل مشروع  توشكى، وهو مشروع لاستزراع مناطق في الصحراء الغربية بمصر روجت له الحكومة  قبل أكثر من عشر سنوات لكنه تعثر ولم يكتمل.


حاوره: محمد مسعاد
أحتفل  العالم، في الثاني من تشرين الأول، باليوم العالمي للاعنف، الذي يوافق  أيضاً ذكرى ميلاد الزعيم الهندي الكبير مهاتما غاندي، مؤسس الهند الحديثة  وقائد الاستقلال ورائد فلسفة اللاعنف والمنظم لحركتها الاستراتيجية، وذلك  لنشر رسالة اللاعنف وأهميتها والرغبة في تأمين ثقافة السلام والتسامح  والتفاهم واللاعنف.


طلال سلمان
كاتب لبناني
…  وعندما اختتم أحمد فؤاد نجم ملحمته الشعبية في حب «بهية» وفي التحريض على  الثورة التي تفجرت بالمصادفة مرة أولى منتقصة الهوية، ثم تفجرت بالقصد مرة  ثانية لتصحح المسار إلى أهدافها، انطوى على ذاته ودخل عالم الصمت، بينما  أشعاره على كل شفة ولسان في مختلف أرجاء الوطن العربي وجاليات المنفيين من  أوطانهم إلى المغتربات البعيدة.


يمثل أحمد فؤاد نجم أحد القامات  الأساسية في الشعر العربي المعاصر وكذلك في حركة النضال اليومي سواء في مصر  أو في العالم العربي وبالرغم من أنه كان يكتب بالعامية المصرية إلا أن ما  أنجزه من شعر يعد جزءا أساسيا من تطور حركة الحداثة الشعرية العربية خصوصا  وأن أحمد فؤاد نجم استفاد من التطور الذي حدث في القصيدة العربية في  أربعينات القرن الماضي وما أضافه جيل الرواد إلى هذه القصيدة،


صلاح عيسى
في النصف الأول من  السبعينيات كان التوتر بين الرئيس الراحل أنور السادات وجماهير الطلاب  والمثقفين والصحفيين وأقسام كثيرة من المواطنين، يتصاعد عاماً بعد آخر،  بسبب الخلاف حول قضايا عديدة كان من بينها: تحرير الأرض المحتلة وتوسيع  نطاق الديمقراطية والحفاظ على ما كان يصطلح على تسميته – آنذاك – بالمكاسب  الاجتماعية لثورة يوليو.



الصفحات
<< < 1
2 
34 > >>