العدد (4417) الخميس 25/04/2019 (شعوبي ابراهيم)       مع الفنان الراحل شعوبي ابراهيم .. شهادات       شعوبي إبراهيم أول مدرس للمقام العراقي بطريقة منهجية وعلمية       شعوبي إبراهيم.. سيرة فنية حافلة       كُتب شعوبي ابراهيم       شعوبي إبراهيم إنطلق من الأعظمية عازفاً ومطرباً تاركاً لطلبة الموسيقى إرثاً كبيراً       الموسيقي شعوبي ابراهيم .. مسيرة حافلة بالعطاء       العدد (4416) الاربعاء 24/04/2019 (تولستوي و صوفيا)       مذكرات صوفيا تولستوي       دوريس ليسينغ تكتب عن يوميات زوجة تولستوي    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

 

 

 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :29
من الضيوف : 29
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 25085990
عدد الزيارات اليوم : 5436
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


علي حسين
قبل صدور كتاب ستيفن  هوكينغ  الشهير " تاريخ موجز للزمان " باكثر من عشرين عاما تلقت الاوساط  الفلسفية والعلمية في العالم كتاب مثير للجدل بعنوان " بنية الثورات  العلمية " للكاتب الاميركي توماس كون ، والعجيب ان هذا الكتاب ايضا لاقى  صدى في ترجمته العربية التي صدرت المرة الاولى عن سلسلة عالم المعرفة  الكويتية عام 1997 بترجمة شوقي جلال ، ثم توالت طبعاته ليصدر عن المنظمة  العربية للترجمة عام 2008 بترجمة حيدر حاج اسماعيل ،


د . زينة شاكر الميالي
عانت  الفئات الحرفية منذ بداية قيام الدولة العراقية في العشرينيات من الضرائب  والرسوم المفروضة عليها وعبّرت عن استيائها بطرق كثيرة منها الإضراب عن  العمل، لكن هذه الاحتجاجات أخذت طابعاً جدياً في سنوات الأزمة الاقتصادية  العالمية عام 1929 تمثّلت بالإضرابات والاحتجاجات ورفع العرائض إلى  البرلمان والوزارات، مما يعني تحول مسألة الضرائب والرسوم إلى محرك قوي  لفئات اجتماعية مختلفة من سكان المدن.


رحيم حسن الشامي
كان حزب  الأمة الاشتراكي الذي اسسه صالح جبر  أسوةً بالأحزاب السياسية الأخرى عرضة  إلى الانشقاق في صفوفه ، ووقع الانشقاق الأول فيه إثر الانتخابات النيابية  التي أجرتها وزارة نور الدين محمود في 17 كانون الثاني 1953 ، عندما قرر  الحزب الاشتراك في هذه الانتخابات ، وبسبب إخفاقه في الحصول على تأييد  الوزارة بمساعدته على الفوز ، فضلاً عن التدخلات ضد مرشحيه بشكل سافر من  الحكومة ، قرر مقاطعة الانتخابات وسحب مرشحيه منها  ،


علي طاهر تركي
نشأ علي الوردي  وترعرع في بيت صباه ، طلت اعتابه عند زقاق "محلة الشيوخ" ، واشرفت نوافذه  الخلفية على "محلة الانباريين" ، وهوأمر مكنه من الاختلاط مع أطفال  المحلتين، وبالتالي الاحتكاك والتعرف على عادات وتقاليد واعراف هاتيك  المحلتين المتباينة في جوانب والملتقية بأخرى ، وفقاً لأسس النشأة والتكون  في أصولها العشائرية وتركيبها السكانية ، فضلاً عما اتسمت به من أنشطة  معرفية وحرفية اثرت في تشكيل خصائصها الاجتماعية .


قيس ادريس
اسرته
هو حسين  بن علي صائب بن سليم بن عبدالرحمن , تعرف أسرته بآل يحيى، الذين يعودون إلى  بلدة "راوة"، وتنحدر من عائلة عربية الأصل وهي عشيرة "البو عبيد".
وكان  للعمل التجاري دور في انتقال جده عبدالرحمن إلى بغداد للسكن فيها كونها  مركزاً تجارياً مهماً, إذ كانت أسرته تعد من طبقة التجار "الجلبيون" أبان  القرن التاسع عشر لامتلاكهم أسطولاً كبيراً للسفن الشراعية ينقلون بواسطته  البضائع من مـناشئها إلى الأسواق الخارجية عـبر نهري دجــلة والـفرات وشــط  الـعرب والـخلـيج العربي حتى المحيط الهندي والبحر
الأحمر.


ايمان مصطفى المحمدي
أسهمت  عوامل عديدة في اتساع التعليم العالي، وظهور مؤسساته في المدن العراقية  الكبيرة، ولعل من أهمها زيادة عدد سكان العراق بين احصائي عامي 1957 و1965 ،  تلك الزيادة التي أدت الى زيادة عدد المتخرجين من التعليم الثانوي ، هذا  من جهة، ومن جهة أخرى تطور المجتمع العراقي وادراكه أهمية الحصول على  الشهادات العالية، فانتشار الوعي في صفوف المجتمع دفع ابناءَه الى دخول  رياض الاطفال والمدارس بأعداد كبيرة تفوق ما كانت عليه قبل ثورة 14 تموز  عام 1958 ،


شكيب كاظم
سانحة أمين  زكي(1920-2017) التي ذاعت شهرتها وسمعتهاالحميدة في الأوساط العراقية منذ  عقود،فضلاً عن سمعة شقيقتها الطبيبة لمعان أمين زكي،قبل أن نقرأ هذه  المذكرات،فكانتاملء السمع والبصر والاحترام والذكر الحسن،سانحة ماكانت في  وقتها كتابة ذكرياتها، لكن للمصادفات أروع الأثر في الحياة  الإنسانية،فيحثها أحد أقاربها بمنزلة ابنها وهو السيد مجدي فوزي الخطيب،على  تعلم الكتابة بالحاسوب،ودخول هذا العالم الفريد والجديد،


رفعة عبد الرزاق محمد
لم  تزل اخبار السفينة الاميركية (تيتانيك) ، التي اصطدمت بجبل جليدي عائم  وغرقت في شمال المحيط الاطلسي منذ ما يقارب القرن ، وبالتحديد يوم 14 نيسان  1912، تستقطب اهتمام كل من ارتطم بلحظات الذهول ،لدى متابعته لكل  الاكتشافات التي تعلن بين آونة واخرى ، لتمسح الغبار من جديد عن هذه  المأساة الانسانية المفجعة التي المت بسيدة البحر في اول رحلة لها ،  وركابها الذين بلغوا 2206 راكبا ، ولم ينجو منهم سوى 750 راكب .



الصفحات
<< < 34
5 
67 > >>